الوزاري الخليجي يضع اللمسات النهائية لقمة دول التعاون   
الأحد 1428/11/23 هـ - الموافق 2/12/2007 م (آخر تحديث) الساعة 16:49 (مكة المكرمة)، 13:49 (غرينتش)

لقطة من اجتماع الوزاري الخليجي في الدوحة (الفرنسية-أرشيف)

أشرف أصلان-الدوحة

عقد وزراء الخارجية والمالية بمجلس التعاون الخليجي اجتماعا مشتركا عصر اليوم في العاصمة القطرية الدوحة لبحث وإقرار الملفات المعروضة على القمة الخليجية الـ28 التي تعقد يومي الاثنين والثلاثاء.

كما بحث الوزراء إقرار التوصيات المعروضة على القمة ووضع اللمسات النهائية لجدول أعمال القمة التي تعقد برئاسة أمير قطر الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني.

وكان وزراء المال بدول مجلس التعاون الخليجي قد عقدوا اجتماعا في وقت سابق الأحد لدراسة وبحث القضايا الملفات الاقتصادية.

كما بحث وزراء الخارجية أهم النقاط والتوصيات الواردة في إعلان الدوحة الذي سيصدر عن قمة دول مجلس التعاون الخليجي.

وينتظر أن تتناول سلسلة من الملفات والقضايا المهمة على الصعيدين العربي والإقليمي في مقدمتها البرنامج النووي الإيراني والقضية الفلسطينية.

ويكتسب الملف النووي الإيراني بعدا أكثر أهمية في هذه الدورة, حيث يشارك الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد للمرة الأولى في أعمال القمة.

كما تتناول القمة أيضا ملف الأزمة في الشرق الأوسط في ضوء ما انتهى إليه مؤتمر أنابوليس الذي دعت إليه الولايات المتحدة.

وينتظر أن تبحث القمة عددا من الملفات الاقتصادية المهمة في مقدمتها ارتباط العملات الخليجية بالدولار, إضافة إلى مشروع العملة الخليجية الموحدة التي تحدد مشروعها بجدول زمني ينتهي في العام 2010.

وكان الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي عبد الرحمن العطية قد أعلن في وقت سابق أن القمة ستطلق مشروع السوق الخليجية المشتركة بهدف توفير حقوق الإقامة والعمل والتملك والضمان الاجتماعي ومكاسب اقتصادية أخرى لمواطني مجلس التعاون.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة