مقتل اثنين في انفجار سيارة بجنوب لبنان   
الجمعة 2/10/1423 هـ - الموافق 6/12/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قال مسؤولو أمن لبنانيون إن عبوة ناسفة انفجرت في سيارة بجنوب لبنان اليوم الجمعة وأسفرت عن مقتل لبناني وأحد أقاربه.

وقتل رمزي نهرا وابن أخيه علي عيسى مباشرة في الانفجار الذي وقع أثناء مرور سيارتهما
في الطريق الرئيسي القريب من بلدة حاصبيا جنوبي شرقي لبنان على بعد 4 كلم من مدينة مرجعيون.

ووقع الانفجار الساعة 10.25 صباحا بالتوقيت المحلي (8.25 بتوقيت غرينتش) ولم يتضح بعد ما إذا كانت القنبلة قد وضعت داخل سيارة نهرا أو كانت موضوعة على جانب الطريق.

غير أن ضابطا أبلغ وكالة الصحافة الفرنسية بأن العبوة -وهي بزنة 5 كلغ- وضعت على حافة طريق قرب قرية إبل السقا وقد انفجرت لدى مرور السيارة.

ويقول مسؤولون لبنانيون إن نهرا يعمل لدى أجهزة استخبارات الجيش اللبناني، وقد سجن عدة مرات في إسرائيل أثناء احتلالها للجنوب اللبناني في الفترة ما بين عام 1980 وحتى 1990 بتهم تتعلق بتهريب المخدرات.

كما سجن مؤخرا في إسرائيل، بسبب دوره في تسليم أحد عملاء إسرائيل للسلطات اللبنانية يدعى أحمد الحلاق، وأطلق سراحه فيما بعد. وأدين الحلاق باعتباره العقل المدبر لانفجار سيارة في بيروت عام 1994 مما أسفر عن مقتل ثلاثة أشخاص، ونفذ به حكم الإعدام رميا بالرصاص عام 1996.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة