السعودية تؤكد لتشيني رفضها ضرب العراق   
السبت 1423/1/2 هـ - الموافق 16/3/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

الملك فهد بن عبد العزيز
جدد المسؤولون السعوديون لنائب الرئيس الأميركي ديك تشيني رفض الرياض توجيه ضربة عسكرية للعراق. وكان تشيني قد أجرى اليوم في جدة محادثات مع العاهل السعودي الملك فهد بن عبد العزيز تناولت الوضع في الشرق الأوسط وخاصة النزاع الفلسطيني الإسرائيلي.

وذكرت وكالة الأنباء السعودية أنه جرى خلال اللقاء استعراض آخر التطورات على الساحة الدولية ومنطقة الشرق الأوسط وخاصة القضية الفلسطينية. وأثار الجانب السعودي خلال المحادثات ما يتعرض له الشعب الفلسطيني من عمليات إبادة وقتل وتدمير من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي إضافة إلى التصعيد العسكري الأسرائيلي في الضفة الغربية وقطاع غزة.

كما بحث الملك فهد وتشيني أوجه التعاون بين البلدين وسبل تنميتها وتطويرها. وكان نائب الرئيس الأميركي قد وصل السبت إلى المملكة العربية السعودية في إطار جولته الإقليمية التي تتركز على موضوع العراق ومكافحة ما يسمى الإرهاب.

وكان في استقبال تشيني القادم من الإمارات العربية المتحدة في مطار جدة ولي العهد السعودي الأمير عبد الله بن عبد العزيز. وأكد ولي العهد السعودي في حديث تلفزيوني قبيل الزيارة أن بلاده تعارض بشدة أي ضربة أميركية ضد العراق معتبرا أنها "ليست في مصلحة الولايات المتحدة أو مصالح المنطقة والعالم". ومن جانبه أكد مسؤول سعودي طلب عدم كشف اسمه أن المسؤولين السعوديين سيؤكدون معارضتهم لمثل هذا الهجوم خلال محادثات تشيني.

ديك تشيني
وكان تشيني بحث في وقت سابق اليوم في أبوظبي قضيتي مكافحة الإرهاب والوضع في الشرق الأوسط مع رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان.

ونقلت الوكالة عن وزير الدولة للشؤون الخارجية الشيخ حمد بن زايد آل نهيان قوله إن الشيخ زايد أكد لنائب الرئيس الأميركي موقف دولة الإمارات الرافض لتوجيه أي ضربة عسكرية للعراق.

ودعا الشيخ زايد الولايات المتحدة إلى القيام بدور أكثر فاعلية في السعي إلى إحلال السلام في الشرق الأوسط ووضع حد للعدوان الإسرائيلي الخطير والمستمر ضد الشعب الفلسطيني وقال إنه "لا يجوز مساواة الفلسطينيين العزل بمن يقصفهم بالطائرات والدبابات". ومن المقرر أن يزور تشيني ضمن جولته الإقليمية أيضا الكويت والبحرين وقطر وإسرائيل وتركيا. وكان قد زار قبل السعودية الإمارات وسلطنة عمان واليمن ومصر والأردن.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة