برشلونة وليفربول إلى الدور الثاني لكأس الاتحاد الأوروبي   
الخميس 1424/8/21 هـ - الموافق 16/10/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

رونالدينيو يحتفل بتسجيل أحد أهدافه الثلاثة في مرمى بوتشوف السلوفاكي (الفرنسية)
فرضت الأندية الكبرى كلمتها في مباريات الإياب للدور الأول لبطولة كأس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، حيث حققت فرق برشلونة الإسباني وليفربول الإنجليزي وبارما الإيطالي انتصارات كبيرة على ملعبها لتعوض نتائجها المتواضعة في لقاءات الذهاب لتتأهل إلى الدور الثاني للبطولة.

وكان برشلونة صاحب الفوز الأكبر حيث سجل ثمانية أهداف كاملة في مرمى ضيفه بوتشوف السلوفاكي منها ثلاثة للنجم البرازيلي رونالدينيو المنتقل هذا العام من باريس سان جيرمان الفرنسي.

وافتتح رونالدينيو أهداف اللقاء في الدقيقة السادسة قبل أن يسجل مرتين أخريين في الدقيقتين (20 و57) وسجل زميله ثياغو موتا هدفا (40) فيما سجل النجم لويس إنريكه هدفين (63 و75) وهو نفس ما فعله المهاجم الأرجنتيني خافيير سافيولا الذي سجل في الدقيقتين (71 و89).

وجاء الفوز الكبير لبرشلونة بعد تعادله في مباراة الذهاب على ملعب بوتشوف بهدف لكل فريق.

كما تأهلت للدور الثاني للبطولة الفرق الإسبانية الثلاثة الأخرى، فالنسيا الذي كرر فوزه على ضيفه أيك سولنا السويدي بهدف وحيد للاعب ميستا (70) وهي نفس نتيجة الذهاب, وتأهل فياريال بفوزه على طرابزون التركي في عقر داره 3-2.

وتألق المهاجم الكاميروني صامويل إيتو نجم ريال مايوركا وسجل ثلاثة أهداف في مرمى أبويل نيقوسيا القبرصي ليقود فريقه للفوز 4-2 علما بأن مايوركا فاز أيضا في مباراة الذهاب 2-1.

العملاق إميل هيسكي شكل خطورة دائمة على مرمى فريق أولمبيا (الفرنسية)
فوز ليفربول
وعلى ملعب أنفيلد قدم ليفربول عرضا قويا وسجل ثلاثة أهداف في مرمى ضيفه أولمبيا السلوفيني بعد أن انتهت مباراة الذهاب بالتعادل الإيجابي بهدف.

بدأ ليفربول المباراة بقوة من أجل تعويض نتائجه المخيبة للآمال في بطولة الدوري الإنجليزي، وسجل لاعبه الفرنسي أنطوني لوتاليك الهدف الأول في الدقيقة (30) ثم سجل نجم الهجوم إميل هيسكي الهدف الثاني (37) وأضاف الثالث الأسترالي هاري كيويل (47).

وبدوره تأهل نيوكاسل الإنجليزي للدور الثاني بعد فوزه على مضيفه بريدا الهولندي بهدف يتيم للفرنسي لوران روبير (86). علما بأنه خاض اللقاء مطمئنا لفوزه الكبير في مباراة الذهاب بخمسة أهداف نظيفة.

ورافق مانشستر سيتي مواطنيه الإنجليزيين بفوزه على مضيفه لوكيرين البلجيكي بهدف للفرنسي نيكولا إنيلكا (19 من ركلة جزاء) بعد أن كان تقدم ذهابا 3-2, في حين أخفق إنجليزيان آخران هما ساوثامبتون أمام ستيوا بوخارست الروماني صفر-1 (الذهاب صفر-صفر), وبلاكبيرن أمام ضيفه غنتشلير بيرليغي التركي بتعادله معه 1-1 (الذهاب 1-3).

تأهل بارما وروما
في إيطاليا حقق بارما الفوز على ضيفه ميتالورغ الأوكراني بثلاثة أهداف نظيفة بعد أن انتهت مباراة الذهاب بالتعادل بهدف لكل فريق، فيما تأهل روما رغم تعادله مع فاردار سكوبي المقدوني 1-1 وذلك لسابق فوزه في مباراة الذهاب بأربعة أهداف للاشيء.

ورافق بيروجيا مواطنيه روما وبارما بفوزه على ضيفه دندي يونايتد الأسكتلندي 1-صفر، علما بأنه فاز أيضا في لقاء الذهاب بهدفين لهدف. فيما تخلف أودينيزي عن الفرق الإيطالية الثلاثة وخسر على أرضه أمام سالزبورغ النمساوي 1-2 رغم فوزه خارجها 1-صفر ذهابا.

وحققت الأندية الفرنسية نجاحا رائعا بتأهل بوردو وأوكسير ولنس وسوشو إلى الدور الثاني, فيما حققت الأندية الألمانية نجاحا محدودا بتأهل بروسيا دورتموند فقط مقابل فشل مواطنيه هرتا برلين وهامبورغ.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة