الاحتجاجات تستقبل بوتفليقة أثناء تفقده آثار الزلزال   
السبت 1424/3/24 هـ - الموافق 24/5/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جزائريون يركلون سيارة ضمن موكب بوتفليقة في بومرداس (الفرنسية)

استقبل مئات الجزائريين الرئيس عبد العزيز بوتفليقة بصيحات غاضبة احتجاجا على ما يرون أنه سوء إدارة حكومته للأزمة التي خلفها الزلزال والذي بلغ عدد ضحاياه نحو 1900 قتيل.

وجاء ذلك خلال زيارة قام بها بوتفليقة لولاية بومرداس التي تقع شرقي الجزائر العاصمة لتفقد الأضرار التي خلفها الزلزال الذي ضرب شمالي البلاد.

وقد واصلت فرق الإنقاذ والإغاثة عملها وسط تضاؤل الآمال في العثور على ناجين تحت الأنقاض. وتشارك في هذه العمليات إلى جانب المواطنين وقوات الجيش والحماية المدنية الجزائرية، فرق إنقاذ متخصصة أرسلتها دول عدة إلى الجزائر.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة