إنفلونزا الطيور تغزو أوروبا وتعود لماليزيا ومخاوف بالصين   
الثلاثاء 1427/1/23 هـ - الموافق 21/2/2006 م (آخر تحديث) الساعة 19:41 (مكة المكرمة)، 16:41 (غرينتش)

الهند وسعت من إجراءات إعدام الدجاج للحيلولة دون انتشار المرض (الفرنسية)

اكتشفت كل من سلوفاكيا والمجر إصابات بإنفلونزا الطيور التي كانت وصلت لكل من ألمانيا وإيطاليا، فيما عاد المرض ليفتك بالمزيد من الدواجن في آسيا إضافة لوصوله إلى مصر.

ووصل عدد الدول التي وصلها الفيروس الفتاك للمرض إلى 12 دولة على الأقل خلال الأسابيع الثلاثة الماضية في مؤشر على أن الفيروس الذي قتل ما يربو على 90 شخصا ينتشر بسرعة أكبر.

وفي مؤشر خطير على تطور المرض قالت منظمة الصحة العالمية في موقعها على الإنترنت أمس الاثنين إن طفرات طرأت على السلالة الفيروسية (H5N1) جعلتها أكثر فتكا بالدجاج وأكثر مقاومة للظروف البيئية فيما يبدو لكنها لم تزد خطورتها على البشر بعد.

وأعلنت المجر (هنغاريا) اليوم أن معملا بريطانيا عثر على سلالة (H5N1) القاتلة المسببة لإنفلونزا الطيور في ثلاث بجعات نافقة عثر عليها الأسبوع الماضي في تأكيد لأولى الإصابات بالفيروس في البلاد.

وفي سلوفاكيا قالت وزارة الزراعة اليوم إن فحوصا مبدئية أظهرت إصابة صقر بري وطائر مائي بالسلالة القاتلة وهما أول حالتي إصابة بالفيروس في البلاد.

يأتي ذلك بعد أن اكتشفت ألمانيا السلالة القاتلة في طيور في جزيرة روجن الواقعة على بحر البلطيق ما دعا الحكومة لتشديد التدابير الوقائية لمنع انتقاله من المناطق التي ظهر فيها الفيروس القاتل.

وفي إيطاليا التي سجلت فيها الأحد أولى الإصابات إثر العثور على بطة نافقة بمقاطعة أومبريا، أشارت وزارة الزراعة في وقت لاحق إلى وجود ست بجعات يشتبه بإصابتها بالمرض في صقلية.

وكانت البوسنة أول من أكد ظهور حالات لإنفلونزا الطيور وسجلت كرواتيا المجاورة لها ثاني ظهور للمرض بها.

الدراسات أكدت أن الفيروس أصبح أكثر فتكا بالدواجن (الفرنسية) 

انتشار في آسيا
أما في آسيا ، فقد اعلنت وزارة الصحة الماليزية أنها ستشن حملة للتفتيش من منزل لمنزل في الضواحي القريبة من العاصمة كوالالمبور بعد أن تأكد إصابة عدد من الدواجن فيها بالسلالة القاتلة من المرض.

ونقلت صحيفة ستار عن محيي الدين ياسين وزير الزراعة والصناعات القائمة على الزراعة أن موت 40 دجاجة طليقة عثر عليها الأسبوع الماضي نافقة في العاصمة كان نتيجة إصابتها بسلالة (H5N1) القاتلة من الفيروس.

وأشار الوزير الماليزي إلى أن جميع الطيور البالغ عددها 110 التي عثر عليها في المنطقة قد تم ذبحها.

وعثرت السلطات في هونج كونغ على غراب نافق تأكد إصابته بالسلالة القاتلة من إنفلونزا الطيور في وقت حذرت فيه الصين من انتشار جديد لإنفلونزا الطيور في الربيع ومنعت استيراد الطيور الأليفة والبرية من عشر دول ظهر بها المرض في الآونة الأخيرة.

وكانت بكين أعلنت ظهور أكثر من 30 حالة انتشار للسلالة القاتلة من المرض في طيور داجنة وبرية في نحو عشرة أقاليم خلال العام الماضي بالإضافة إلى 11 إصابة بين البشر في الأشهر الأخيرة توفي ثمانية منهم.

وبعد ظهور إصابات بالسلالة القاتلة من المرض في إحدى ولايات الهند، أعدمت السلطات نحو نصف مليون دجاجة.

وإثر ذلك حظرت نيبال استيراد الطيور والدواجن المصنعة من هناك، كما أعلنت سريلانكا أن هناك خطرا كبيرا يتمثل بإمكانية انتقال المرض إلى البلاد من السواحل الغربية للهند.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة