العربي: يجب التركيز على إنهاء الاحتلال   
الثلاثاء 1434/1/7 هـ - الموافق 20/11/2012 م (آخر تحديث) الساعة 19:43 (مكة المكرمة)، 16:43 (غرينتش)
عطا الله أبو السبح بين أوغلو (يمين) والعربي لدى وصول الوفد إلى غزة (الفرنسية)
قال الأمين العام لجامعة الدول العربي نبيل العربي خلال زيارته قطاع غزة على رأس وفد وزاري رفيع اليوم إن "المشكلة ليست في التهدئة ولكن يجب التركيز على إنهاء الاحتلال"، في حين تعهد وزير الخارجية التركي أحمد داود أوغلو الذي كان ضمن الوفد بعمل الدول العربية والإسلامية على إنهاء الحصار المفروض على القطاع.
 
وقال العربي خلال لقائه رئيس وزراء الحكومة الفلسطينية المقالة إسماعيل هنية في مدينة غزة إن "المشكلة الحقيقية ليست في التهدئة، المشكلة الحقيقية هي أنه يجب تركيز جميع الدول العربية والإسلامية والصديقة في كل العالم على إنهاء الاحتلال، هذه هي المشكلة الرئيسية".

من جهته قال هنية "إن خيارنا الإستراتيجي للرد على عدوان إسرائيل هو تحقيق الوحدة الوطنية، وإنهاء الانقسام ووجود سلطة وحكومة وقيادة فلسطينية واحدة".

وأضاف هنية -خلال لقائه الوفد- أن الرد على عدوان إسرائيل عربيا هو إنهاء الحصار على غزة، مطالبا الجامعة العربية بإثارة موضوع جلب قادة الاحتلال الإسرائيلي وتقديمهم إلى العدالة دوليا وذلك على ما ارتكبوه في الحروب السابقة.

أما وزير الخارجية التركي فتعهد بأن تعمل الدول العربية والإسلامية على إنهاء الاحتلال المفروض على غزة، التي بشر أهلها بقرب الفرج.

وكان الوفد قد وصل إلى غزة عصر اليوم، وقال مسؤول في حركة المقاومة الإسلامية (حماس) إن الوفد يضم أكثر من عشرة وزراء وممثلين عن دول عربية إضافة إلى وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي الذي يزور غزة لأول مرة منذ 2007.

ويضم الوفد إلى جانب العربي وأوغلو وزراء خارجية مصر محمد كامل عمرو، والسودان علي كرتي، وتونس رفيق عبد السلام، وفلسطين رياض المالكي، ولبنان عدنان منصور، والعراق هوشيار زيباري، والأردن ناصر جودة، ووزير الدولة للشؤون الخارجية السعودي نزار مدني، ووزير الدولة القطري للشؤون الخارجية خالد بن محمد العطية.

ومن المقرر أن يزور الوفد بيت عزاء أحمد الجعبري القائد القسامي الذي استشهد الأربعاء الماضي، كما سيزور مقر مجلس وزراء الحكومة الفلسطينية المقالة الذي دمرته إسرائيل خلال عمليتها العسكرية التي بدأتها على القطاع الأربعاء.

كما سيزور الوفد عائلة الدلو التي استشهد ما لا يقل عن ثمانية من أفرادها بغارة جوية إسرائيلية استهدفت منزلهم الأحد الماضي.

وتأتي زيارة الوفد في حين تواصل إسرائيل غاراتها الجوية الكثيفة على قطاع غزة لليوم السابع على التوالي. وقد أسفرت تلك الغارات عن استشهاد 116 فلسطينيا وإصابة نحو 920 بجروح في حين قتل ثلاثة إسرائيليين بسقوط صاروخ أطلق من قطاع غزة على إسرائيل.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة