السعودية تغلق مكاتب مؤسسة الحرمين بباكستان وأفغانستان   
الاثنين 1424/3/12 هـ - الموافق 12/5/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

طفلة في معسكر للاجئين الأفغان على الحدود الباكستانية كانت تنشط به مؤسسة الحرمين (أرشيف)
أفاد مراسل الجزيرة في إسلام آباد نقلا عن مصادر بهيئات إغاثة عربية أن مؤسسة الحرمين السعودية الخيرية تلقت أمرا سعوديا بإغلاق نشاطاتها في كل من باكستان وأفغانستان, وذلك خلال عشرة أيام.

وأضاف المراسل أن القرار جاء -على ما يبدو- بعد تعرض السعودية لضغوط أميركية بشأن مؤسسة الحرمين بشكل خاص. وكانت وسائل الإعلام الأميركية قد انتقدت بشدة المؤسسة الخيرية واتهمتها بتمويل أنشطة الجماعات الإسلامية في جنوب شرق آسيا وخاصة إندونيسيا.

وتوقع المراسل أن يؤدي القرار إلى كارثة بالنسبة لعشرات الآلاف من اللاجئين إذ كانت المؤسسة السعودية تنشط في مجالات التعليم والصحة ورعاية الأيتام داخل أفغانستان ووسط مخيمات اللاجئين الأفغان في باكستان.

وأشار إلى أن السلطات الباكستانية تنفي علاقة مؤسسة الحرمين بما يسمى الإرهاب، موضحا أنه لو كانت إسلام آباد اشتبهت في ذلك لبادرت بالتحرك ضد المؤسسة.

يشار إلى أن عدة منظمات إغاثة عربية تضررت بقرارات مماثلة مثل إغلاق لجنة البر الإسلامية وتجميد حسابات لجنتين كويتيتين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة