قتلى بشرق أوكرانيا وأوباما يتباحث مع قادة أوروبيين   
الثلاثاء 1436/5/13 هـ - الموافق 3/3/2015 م (آخر تحديث) الساعة 18:21 (مكة المكرمة)، 15:21 (غرينتش)

يجري الرئيس الأميركي باراك أوباما محادثات مع قادة أوروبيين حول الأزمة الأوكرانية وقضايا أمنية أخرى في العالم، في وقت لقي فيه ثلاثة جنود أوكرانيين مصرعهم وأصيب تسعة آخرون خلال الساعات الـ24 الماضية.

وقال البيت الأبيض في بيان إن أوباما سيعقد اليوم محادثات عبر دائرة تلفزيونية مغلقة مع كل من رئيس الوزراء البريطاني ديفد كاميرون، والرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند، والمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، ورئيس الوزراء الإيطالي ماتيو رينزي، بالإضافة إلى رئيس المفوضية الأوروبية دونالد توسك.

من جهة أخرى، أعلن مصدر في الجيش الأوكراني أن ثلاثة جنود أوكرانيين قُتلوا وأصيب تسعة آخرون في مناطق المواجهات مع الانفصاليين الذين تدعمهم روسيا في شرق البلاد.

في هذه الأثناء، يواصل الانفصاليون ما سموها تدريبات عسكرية استعدادا لأي مواجهات جديدة. وتتهم كييف الانفصاليين بخرق "اتفاقية مينسك" التي وُقعت أخيرا ونصت على سحب الأسلحة الثقيلة من الجانبين لإقامة منطقة منزوعة السلاح.

وتقول كييف إن الانفصاليين سحبوا أسلحتهم ثم أعادوا نشرها مرة ثانية، في خرق واضح لاتفاق الهدنة، على حد تعبيرها.

يُشار إلى أن يومي الجمعة والسبت الماضيين شهدا مقتل بضعة جنود ومتطوعين مع الجيش الأوكراني في هجمات للانفصاليين، رغم بدء سريان اتفاق وقف إطلاق النار الذي تم التوقيع عليه في مينسك يوم 12 فبراير/شباط الماضي.

ووصف الرئيس الأوكراني بيترو بوروشينكو تلك الهجمات بأنها انتهاك خطير لوقف إطلاق النار الذي دخل حيز التنفيذ منذ 15 فبراير/شباط الماضي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة