القوات الليبية تدمر متفجرات خلفها تنظيم الدولة بسرت   
السبت 1437/12/9 هـ - الموافق 10/9/2016 م (آخر تحديث) الساعة 23:10 (مكة المكرمة)، 20:10 (غرينتش)

دمرت القوات الليبية ثمانية أطنان من المتفجرات كان قد خلفها مقاتلو تنظيم الدولة في سرت إثر الضربات الأخيرة التي وجهتها لهم القوات الحكومية، بينما يخيم الهدوء على جميع محاور القتال بالمدينة.

وجمّعت القوات الليبية تلك المتفجرات في منطقة معزولة جنوبي مدينة مصراتة ودمرتها عن آخرها.

وقد تضمنت تلك المواد 150 قذيفة صاروخية وعشرة صواريخ أرض جو وقنابل ومتفجرات محلية الصنع.

في السياق نقلت وكالة الأناضول عن المتحدث باسم عمليات "البنيان المرصوص" التابعة لحكومة الوفاق الليبية محمد الغصري أن الهدوء لا يزال يسيطر على كل محاور القتال حول المعقل الأخير لمسلحي تنظيم الدولة بحي الجيزة البحرية شمالي سرت.

وأضاف أن سلاح الجو الليبي التابع لحكومة الوفاق وبالتنسيق مع القوات الجوية الأميركية نفذ ضربات متقطعة على الحي.

وأكد الغصري أن قوات حكومة الوفاق منشغلة منذ أيام بمد يد العون لفرق الهندسة العسكرية، التي تقوم بأعمال شاقة في إنقاذ المدينة من خطر الألغام المزروعة بكثافة في الأحياء السكنية وداخل المنازل.

وشنت القوات التابعة لحكومة الوفاق الوطني المدعومة من الأمم المتحدة حملة لاستعادة سرت من قبضة تنظيم الدولة في مايو/أيار الماضي.

ولقيت هذه القوات دعما من القوات الجوية الأميركية منذ بداية أغسطس/آب الماضي، إلا أن هذه القوات تواجه سيارات ملغمة ونيران قناصة، فضلا عن ألغام يزرعها التنظيم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة