محارب ياباني يلتقي عائلته بعد 63 عاما   
الجمعة 1427/3/23 هـ - الموافق 21/4/2006 م (آخر تحديث) الساعة 0:31 (مكة المكرمة)، 21:31 (غرينتش)
يابانيون بلباس الجيش الإمبراطوري قرب معبد ياسوكوني (رويترز-أرشيف)
التقى مواطن ياباني أخاه وأخواته بعد فراق استمر 63 عاما, أي منذ التحاقه بالجيش الإمبراطوري خلال الحرب العالمية الثانية.
 
وظل إيشينوسوكو أوانو (83) يعيش في أوكرانيا حيث انتهى به المطاف بعد الحرب, حين كان يحارب في جزيرة ساخالين الروسية.
 
واختفى أوانو بعد الحرب ولم يظهر له أثر إلا في 1958, ليختفي مرة ثانية إلى أن تمكن من تقفي آثار عائلته بمساعدة أحد معارفه في أوكرانيا.
 
وبرر أوانو -الذي وصل اليابان مع ابنه- عدم قدرته على العودة إلى بلده في الماضي  بالنظام السوفياتي الذي كان يهيمن على أوكرانيا.
 
وقد نظمت حكومة إيواتا لقاء للعائلة في عاصمة الولاية ماريوكا في شمالي اليابان, وكان اللقاء من التأثير أن أوانو ظل عاجزا عن التعبير.
 
ووجد أوانو في انتظاره أخاه أوشيتارو سادات (83)


وأختين عمرهما 70 و75 عاما, وأربعة من أبناء الأخ والأخوات, تتراوح أعمارهم بين 52 و62, سيمضي معهم أسبوعا في بلدته هيرونو شمالي شرقي طوكيو.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة