نجل ساركوزي يعيق ترشح مساعد لوالده بانتخابات بلدية   
الثلاثاء 5/2/1429 هـ - الموافق 12/2/2008 م (آخر تحديث) الساعة 0:14 (مكة المكرمة)، 21:14 (غرينتش)
جان ساركوزي (يسار) يتحدث للصحفيين (الفرنسية)
أعلن الناطق باسم الرئاسة الفرنسية دافيد مارتينون اليوم العدول عن الترشح للانتخابات البلدية في نويي سور سين المعقل السابق للرئيس نيكولا ساركوزي بعدما تخلى عنه نجل الرئيس جان الذي قرر خوض الانتخابات منافسا له.
 
وأوضح مارتينون للصحفيين أنه قدم كذلك استقالته من منصبه متحدثا باسم قصر الإليزيه والرئيس ساركوزي الذي رفضها. وأضاف "لم تعد الظروف متوفرة لأخوض حملة الانتخابات البلدية، أستخلص العبر وأنسحب".
 
وكان الرئيس ساركوزي دفع مارتينون (36 عاما) للترشح لعضوية بلدية نويي التي كانت تلقب في الماضي "ساركوفيل" أو مدينة ساركوزي التي منحته 86% من أصواتها في  الانتخابات الرئاسية الأخيرة.
 
لكن خصوم مارتينون من اليمين واليسار على السواء اعتبروا أنه "أنزل" في اللائحة وأثار ترشيحه جدلا على الفور.
 
وبعدما خاض جان ساركوزي (21 عاما) الحملة إلى جانب مارتينون على لائحة حزب الاتحاد من أجل حركة شعبية (يمين الحاكم)، قرر نجل الرئيس أمس التخلي عن مساعد والده وأعلن مشاركته في تشكيل لائحة جديدة للانتخابات البلدية بسبب "خلافات كبرى" مع مارتينون.
 
وأشار جان ساركوزي أمس إلى أنه ومرشحين آخرين هما أرنو تويل وماري سيسل مينار تخلوا عن الترشيح على بطاقة مارتينون وسيخوضون الانتخابات البلدية المقررة الشهر المقبل ببطاقة خاصة بهم.
 
وتقع مدينة نويي سور سين غرب باريس ويبلغ عدد سكانها 60 ألف نسمة، ورأس نيكولا ساركوزي بلديتها بين عامي 1983 و2002.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة