اشتباكات بين الجيش ومسلحين برفح المصرية   
السبت 17/3/1435 هـ - الموافق 18/1/2014 م (آخر تحديث) الساعة 21:22 (مكة المكرمة)، 18:22 (غرينتش)
قوات الجيش والشرطة المصرية تواصل حملة أمنية واسعة في شبه جزيرة سيناء بدأتها قبل أشهر (رويترز)

قال شهود عيان برفح المصرية إن اشتباكات عنيفة اندلعت بين مجهولين وقوات من الجيش والشرطة وسمع دوي انفجارات بأماكن متفرقة بقرية المهدية جنوب المدينة.

واندلعت الاشتباكات أثناء عملية تفتيش في قرى الشيخ زويد ورفح، وقد ترددت أنباء عن سقوط قتلى وجرحى.

وكان مسلحون مجهولون فجروا الجمعة خط الغاز الواصل إلى منطقة الصناعات الثقيلة بمحافظة شمال سيناء والمغذي لمصنع إسمنت سيناء بمنطقة بغداد مركز الحسنة.

يشار إلى أن عدة تفجيرات وهجمات وقعت على المقرات العسكرية والأمنية في شبه جزيرة سيناء على مدى الأشهر الأخيرة، في حين تواصل قوات الجيش والشرطة حملة أمنية واسعة هناك أسفرت عن سقوط عدد من القتلى والمصابين، بالإضافة إلى إلقاء القبض على عدد من الذين وصفوا بـ"الإرهابيين".

ومنذ بداية الحملة على سيناء تضررت قرية المهدية حيث تم حرق وتدمير وقصف عدد كبير من منازلها من قبل القوات المشاركة في الحملة بحجة الاشتباه فيها، مما أدى إلى تشريد أصحابها. ولا يختلف الوضع كثيرا لدى أهالي مدينة الشيخ زويد التي شملها القصف، خاصة في الجزء الجنوبي منها، مما ألحق أضرارا بالغة بعدد من قراها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة