البرتغالي فيغو يتراجع عن اعتزال اللعب دوليا   
السبت 1426/4/5 هـ - الموافق 14/5/2005 م (آخر تحديث) الساعة 19:20 (مكة المكرمة)، 16:20 (غرينتش)

فيغو مرتديا ألوان ناديه ريال مدريد الإسباني (الفرنسية-أرشيف) 


قرر النجم البرتغالي الشهير لويس فيغو العودة للعب الدولي مع منتخب بلاده لكرة القدم، في تراجع عن القرار الذي اتخذه بهذا الشان يوم 18 أغسطس/آب الماضي بعد أيام من نهاية بطولة أمم أوروبا التي استضافتها بلاده واحتلت فيها المركز الثاني بعد اليونان.

وجاء إعلان هذا الخبر في بيان أصدره الاتحاد البرتغالي لكرة القدم أمس الجمعة وذكر فيه أن فيغو وافق على دعوة رئيس الاتحاد غيلبرتو مادايل ومدرب المنتخب, البرازيلي لويس فيليبي سكولاري للدفاع مجددا عن ألوان المنتخب البرتغالي".
وكان فيغو الذي يلعب في نادي ريال مدريد الإسباني قد ألمح منتصف الشهر الماضي إلى إمكانية عدوله عن قراره خاصة بعد أن فقد مكانه في التشكيل الأساسي لريال مدريد.
 
وقال فيغو (32 عاما) إنه اعتزل المباريات الدولية لأنه كان متعبا ويريد تركيز جهوده في السنوات المتبقية للنادي الذي يلعب له, لكن انتقاله إلى مقاعد البدلاء جعله يفكر في تغيير قراره.
 
يذكر أن البرتغال تتصدر ترتيب المجموعة الثالثة من تصفيات أوروبا المؤهلة إلى مونديال 2006 برصيد 14 نقطة، وتواجه مباراة حاسمة على أرضها ضد سلوفاكيا الثانية بفارق الأهداف يوم 4 يونيو/حزيران المقبل. 

ويعد فيغو أكثر لاعبي البرتغال مشاركة في المباريات الدولية إذ شارك مع منتخب بلاده في 110 مباريات منذ مباراته الدولية الأولى ضد لوكسمبورغ وديا يوم 12 أكتوبر/تشرين الأول 1991، كما أنه يحتل المرتبة الثالثة في قائمة هدافي المنتخب برصيد 31 هدفا.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة