خطط إيرانية لمواجهة التهديدات الأميركية   
الأربعاء 1423/6/13 هـ - الموافق 21/8/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

كشف قائد الجيش الإيراني الجنرال محمد سليمي اليوم الأربعاء خططا وإجراءات اتخذتها القوات المسلحة الإيرانية للتصدي للتهديدات الأميركية لطهران.

ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية عن الجنرال سليمي قوله إن القوات الإيرانية لديها خطط وإجراءات تتضمن إجراء مناورات وتحركات لوحدات سلاح الجو والبر والبحرية.

وأضاف الجنرال سليمي -الذي كان يتحدث في نوشهر القاعدة البحرية الإيرانية الكبرى في بحر قزوين- أن القوات المسلحة مستعدة لمواجهة تهديدات الولايات المتحدة، وقال إن هناك وسائل جاهزة لمواجهة كل التهديدات أيا كان مصدرها.

وكان الرئيس الأميركي جورج بوش قد صنف إيران وكوريا الشمالية والعراق ضمن ما أسماه "محور الشر" في العالم, ملمحا إلى احتمال استهدافها في إطار الحرب الأميركية على ما يسمى الإرهاب.

لا طوارئ
من ناحية ثانية نفى المتحدث باسم الحكومة الإيرانية اليوم احتمال إعلان حالة الطوارئ في إيران الذي تحدثت عنه الأوساط السياسية أمس، وقال المتحدث باسم الحكومة عبد الله رمضان زاده في مؤتمر صحافي "لا حاجة لإعلان حالة الطوارئ، الحكومة تحتاج من أجل تنفيذ الوعود التي قطعتها إلى جو من الهدوء حيث يسود النظام ونأمل أن يسود هذا الجو".

وردا على سؤال عن "رسالة" من مسؤولين محافظين طلبوا من السلطات العليا إعلان حالة الطوارئ قال "لست على علم برسالة من هذا النوع ولا أعرف ما إذا كانت قد كتبت"، مشيرا إلى أن تلك المطالب لم تعرض أثناء اجتماعات مجلس الوزراء اليوم.

وكان عدد من القادة السياسيين الإيرانيين الإصلاحيين والمحافظين تحدثوا في الأيام الأخيرة عن احتمال إعلان حالة الطوارئ في إجراء تبرره التهديدات الأميركية لإيران.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة