المغرب يرفض استضافة القمة العربية   
الاثنين 1425/2/15 هـ - الموافق 5/4/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

موسى بدأ اجتماعات مكثفة فور وصوله المغرب (الفرنسية)

أعلنت وزارة الخارجية المغربية أن المغرب غير مستعد لاستضافة القمة العربية المؤجلة, نافية بشكل قاطع معلومات بأن القمة قد تعقد في المغرب كتسوية.

وأعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية المغربية أن ما جرى في المغرب مؤخرا يندرج في إطار المشاورات العربية الجارية لعقد القمة في أقرب وقت.

وكان الأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى قد صرح لدى وصوله المغرب أن كل الدول العربية متفقة على ضرورة انعقاد القمة العربية في أقرب وقت.

مبارك والأسد اتفقا على ضرورة عقد القمة (رويترز)
وعقد موسى على الفور اجتماعا بوزيري الخارجية المغربي محمد بن عيسى والسعودي الأمير سعود الفيصل في إطار اتصالاته المكثفة لترتيب موعد جديد للقمة، وشملت محادثات موسى أيضا كلا من تونس وليبيا.

وكان قرار تونس الشهر الماضي تأجيل القمة العربية قبل يوم واحد من انعقادها بحجة عمق الخلافات بين الدول العربية قد أثار أزمة دبلوماسية مفاجئة، وعرضت مصر استضافت القمة في محاولة لإنقاذ الموقف غير أن تونس أصرت على ما اعتبرته حقها في استضافتها.

التحركات الدبلوماسية لأمين عام الجامعة العربية تزامنت مع مواصلة الرئيس المصري حسني مبارك لقاءات مع القادة العرب لبحث موضوع القمة حيث التقى أمس الرئيسين السوري بشار الأسد والسوداني عمر البشير.

وقال مبارك عقب محادثاته مع الرئيس السوري إن القمة العربية يمكن أن تعقد في أي دولة عربية يتفق عليها القادة العرب بما فيها تونس لكنه حدد شهر مايو/ أيار القادم موعدا لها، بحجة ازدحام جدول أعمال الزعماء العرب هذا الشهر.

وجدد الرئيس المصري التأكيد على أن تأجيل القمة ليس من مصلحة الدول العربية, مؤكدا أنه عرض استضافتها في مصر "إنقاذا للموقف".

وطالب الرئيس المصري تونس بإجراء اتصالات مع الدول العربية حتى تتفق معهم على القمة في تونس أو "حسبما ترى الأغلبية".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة