معارك عنيفة بين المقاومة والحوثيين في مأرب وتعز   
الثلاثاء 1436/8/22 هـ - الموافق 9/6/2015 م (آخر تحديث) الساعة 16:33 (مكة المكرمة)، 13:33 (غرينتش)

قتل ما لا يقل عن تسعة من مليشيا جماعة الحوثي وثلاثة من المقاومة الشعبية بمدينة مأرب اليمنية، في ظل استمرار المواجهات، كما قتل ستة من مليشيا الحوثي بتعز.

وأفاد مراسل الجزيرة بأن القتلى من الجانبين سقطوا منذ اندلاع المواجهات صباح اليوم الثلاثاء بجبهة الجفينة (غربي مأرب).

ونقلت وكالة الأناضول عن شهود عيان أن طيران التحالف شن عدة غارات على مواقع للحوثيين بمنطقة الجفينة التي تحاول المقاومة الشعبية صد الحوثيين فيها ومنعهم من دخول مدينة مأرب مركز المحافظة.

وفي تعز، قتل ستة مسلحين من مليشيات الحوثي والرئيس المخلوع علي عبد الله صالح بكمين للمقاومة في حي المناخ بتعز، كما قتل عشرة من مسلحي الحوثي وقوات صالح أثناء محاولتهم اقتحام منطقة الجندية بمديرية التعزية (شرقي تعز)، وقد تصدى أبناء المنطقة للمهاجمين وأجبروهم على التراجع.

وهاجمت عناصر من المقاومة بمديرية مقبنة رتلا عسكريا كان متجها لمدينة تعز ضمن التعزيزات العسكرية للحوثيين، بينما واصل الحوثيون قصفهم المدفعي على الأحياء السكنية.

ونقلت مصادر للجزيرة أن طائرات التحالف أغارت على معسكر أمني موالٍ للحوثيين في الضالع.

وأوضح مراسل الجزيرة أن 12 من مسلحي الحوثي وقوات صالح قُتلوا بغارات للتحالف على منطقة بئر أحمد في عدن (جنوبي اليمن)، حيث دارت اشتباكات بين المقاومة الشعبية ومليشيا الحوثي.

وقال شهود عيان إن الحوثيين استهدفوا آبار المياه هناك، وعددا من الأحياء السكنية.

من جانب آخر أعلنت المقاومة أنها سيطرت على مواقع جديدة بجبهة العريش (شمالي عدن)، بعد معارك ضارية مع الحوثيين أسفرت عن قتل وأسْر عدد منهم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة