مفتي القدس يتهم إسرائيل بالاعتداء على مقابر المدينة   
السبت 1425/1/29 هـ - الموافق 20/3/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

فتية فلسطينيون يسعفون زميلا لهم أصيب برصاص الاحتلال في غزة (الفرنسية)

اتهم مفتي القدس الشيخ عكرمة صبري إسرائيل بالاعتداء على حرمة المقابر في المدينة المقدسة. وقال صبري في فتوى شرعية حصلت الجزيرة على نسخة منها، إن المقبرة الإسلامية في باب الرحمة بجوار المسجد الأقصى تعرضت لحفريات واعتداءات إسرائيلية.

وتعتبر مقبرة الرحمة من المقابر التاريخية التي تعود إلى الفتح العمري، وتضم رفات عدد من الصحابة والتابعين.

اعتذار
من ناحية أخرى اعتذرت كتائب شهداء الأقصى التابعة لحركة فتح اليوم السبت عن هجوم أعلنت مسؤوليتها عنه أمس في القدس بعد أن تبين أن القتيل طالب بالجامعة العبرية من عرب إسرائيل.

وقال مسؤول بالمنظمة إن المقاتلين اعتقدوا خطأ أنه مستوطن يهودي يمارس رياضة الهرولة في منطقة تعج بالمستوطنين. وأعرب عن تعازيه لأسرة القتيل.

وأضاف المسؤول "سنعتبره شهيدا مثل مئات الفلسطينيين الذين قتلتهم قوات الاحتلال الإسرائيلي"، مضيفا أن المنظمة ستبعث برسالة اعتذار إلى أسرة خوري.

وكشف النقاب عن الضحية اليوم السبت على أنه جورج خوري بن إلياس خوري المحامي البارز من عرب إسرائيل.

وأعلنت المنظمة أمس مسؤوليتها عن العملية التي قالت إنها تأتي كرد أولي على ما تقوم به قوات الاحتلال من عمليات اغتيال وتوغل وهدم للمنازل في الأراضي الفلسطينية.

مسلحون من كتائب شهداء الأقصى في مظاهرة مناهضة للاحتلال في نابلس (الفرنسية)
وتزامن ذلك مع الإعلان عن وفاة الطفلة الفلسطينية فاطمة الجلاد (8 أعوام) متأثرة بالجروح التي أصيبت بها أمس برصاص الجيش الإسرائيلي في حي الأمل بخان يونس جنوب قطاع غزة.

وكان مسؤولون فلسطينيون وشهود أفادوا بأن جنودا من قوات الاحتلال ببرج للمراقبة في مستوطنة غاني تال فتحوا نيران أسلحتهم بشكل عشوائي فأصابوا الطفلة أثناء لعبها أمام منزلها.

توغل بغزة والضفة
وكانت قوات الاحتلال تدعمها الدبابات والمدرعات المصفحة قد اجتاحت قرية المغراقة جنوب القطاع بدعوى مطاردة مسلحين من حركة المقاومة الإسلامية (حماس) في اقتحام جديد في إطار عمليات التوغل الإسرائيلية المستمرة في القطاع.

وأسفرت العملية عن إصابة 12 فلسطينيا بجروح بينهم فتية تقل أعمارهم عن 15 عاما، كما أصيب أربعة جنود إسرائيليين بجروح عند انفجار عبوة لدى مرور دبابة كانوا على متنها قرب مستوطنة نتساريم.

وقد انقلبت الدبابة التي كانت تشارك في عملية التوغل، وأعلنت كتائب عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة حماس مسؤوليتها عن العملية.

وقالت مصادر فلسطينية إن جرافات الاحتلال دمرت ما مجموعه سبعة منازل، كما حطمت الشارع الرئيسي أثناء غاراتها الأخيرة قبل أن تنسحب عصر أمس.

وفي الضفة الغربية أفادت مصادر أمنية فلسطينية بأن رتلا من 15 آلية إسرائيلية توغل اليوم السبت في صيدا شمال الضفة الغربية, حيث وقع تبادل إطلاق نار بين مسلحين فلسطينيين وقوات الاحتلال.

وحلقت مروحيتان إسرائيليتان فوق البلدة التي تقع شمال طولكرم دون أن تقع إصابات.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة