الشرطة الإسبانية تبطل مفعول سيارة مفخخة في الباسك   
الأربعاء 1423/7/4 هـ - الموافق 11/9/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

بقايا حطام سيارة مفخخة وضعتها منظمة إيتا في الحرم الجامعي بمدينة بامبلونا الشمالية (أرشيف)
أبطلت الشرطة الإسبانية مفعول سيارة مفخخة في مدينة بلباو شمال البلاد إثر تلقي إحدى الصحف المحلية تحذيرا من مجهول زعم أنه من حركة إيتا الانفصالية.

وعثرت الشرطة على السيارة الملغومة صباح اليوم في بلدة ثيربينا غرب ميناء بلباو.

وجاء الحادث في أعقاب حملة سياسية وقضائية غير مسبوقة تشنها السلطات الإسبانية ضد أعضاء حركة إيتا ومؤيديها.

وأغلقت الشرطة الإسبانية مكاتب حزب باتاسونا القومي بأمر من المحكمة العليا التي رأت أن الحزب على صلة بمسلحين انفصاليين في الباسك من حركة إيتا، وهي خطوة ضمن خطوات تتخذها الحكومة تستهدف حظر الحزب الموالي للحركة الانفصالية. وقد أعقب هذا الإغلاق حركة احتجاج شعبية من مؤيدي الحزب في بعض المدن الإسبانية.

وقتل أكثر من 800 شخص في الحرب التي تشنها حركة إيتا المطالبة باستقلال الباسك وقيام دولة مستقلة في شمال إسبانيا وجنوب غرب فرنسا منذ عام 1968.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة