الضحك والسعادة ينتقلان بالوراثة   
الخميس 1436/8/17 هـ - الموافق 4/6/2015 م (آخر تحديث) الساعة 13:59 (مكة المكرمة)، 10:59 (غرينتش)

أوضحت دراسة أميركية سويسرية مشتركة، أن سر الضحك بكثرة ربما يكمن في الحمض النووي للإنسان وبالتالي قد ينتقل بالوراثة.

ولفتت الدراسة -التي نشرتها مجلة "إيموشين" الصادرة عن الجمعية الأميركية للطب النفسي- إلى وجود علاقة بين مدى طول الجين (5-HTTLP) والضحك بسهولة، وذلك في ضوء التجارب التي  أجراها علماء على 336 شخصا، إذ درسوا ردود أفعالهم أثناء مشاهدتهم أفلاما كوميدية.

وركز العلماء على الابتسامات والضحكات العفوية، وأخذوا عينات من الحمض النووي للمشاركين في الاختبارات.

ووجد الباحثون أن الذين يمتلكون جينات (5-HTTLP) قصيرة الطول يبتسمون بسهولة أكثر وتتسم ضحكاتهم بالعفوية والصدق، إذ إن الجين المذكور يلعب دورا قي تنظيم مادة السيروتونين الموصوفة بهرمون السعادة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة