مكتب تمثيلي للاتحاد الأوروبي بالعراق   
الثلاثاء 1426/5/8 هـ - الموافق 14/6/2005 م (آخر تحديث) الساعة 3:19 (مكة المكرمة)، 0:19 (غرينتش)

الطالباني يرحب بالوفد الأوروبي الزائر للعراق (الفرنسية-أرشيف)
تعهّد الاتحاد الأوروبي الاثنين بإقامة مكتب تمثيل له في بغداد، فيما يمثل خطوة أخرى نحو تعزيز علاقاته مع العراق.

ووصفت مفوضة العلاقات الخارجية بالاتحاد بنيتا فيريرو فالدنر خطط توسيع حجم المكتب تدريجيا، بأنها ستكون "تمثيلا متناميا".

وأوضحت أن المكتب سيتخذ مما يعرف بالمنطقة الخضراء مقرا له لاعتبارات أمنية.

وعاشت دول الاتحاد الأوروبي انقساما بشأن الحرب التي قادتها واشنطن على بغداد، وذلك عندما دعمت بريطانيا وإيطاليا ودول أخرى الحرب في حين تزعمت فرنسا وألمانيا المعارضة لها.

غير أن الاتحاد الأوروبي عاد ووافق على خطة لتدريب نحو 800 من كبار ضباط الشرطة والقضاة العراقيين لدى دوله، وفي دول قريبة من العراق.

ويمكن توسيع المهمة التي ستبدأ منتصف عام 2005 لتصل إلى العراق إذا ما سمحت الظروف الأمنية.

ورافق عدد من المسؤولين الأوروبيين من بينهم فالدنر، الممثل الأعلى للسياسة الخارجية الأوروبية خافيير سولانا ووزير الخارجية البريطاني جاك سترو في زيارتهما الأخيرة للعراق.

تأتي الخطوة الأوروبية بافتتاح مكتب بالعاصمة العراقية، قبل أسبوع من عقد مؤتمر رفيع المستوى بين الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة بشأن العراق يهدف إلى إبداء الدعم لحكومة إبراهيم الجعفري وحشد الدعم الدولي لجهود إعادة الإعمار بالعراق.

وقال مسؤولون بالاتحاد الأوروبي إن المؤتمر الذي سيعقد يومي 21 و22 يونيو/حزيران الجاري في بروكسل، سيحضره الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان والرئيس العراقي الانتقالي جلال الطالباني إضافة إلى الجعفري ووفد من نحو 12 وزيرا. كما سيضم المؤتمر حوالي 85 دولة ومنظمة دولية وإقليمية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة