المعارضة الأوغندية تطعن في نتائج الانتخابات   
الثلاثاء 1427/1/30 هـ - الموافق 28/2/2006 م (آخر تحديث) الساعة 16:52 (مكة المكرمة)، 13:52 (غرينتش)
كيزا بيسيغي أكد أن المعارضة شكلت فريقا قانونيا لمتابعة الطعن الذي قدمته إلى المحكمة (الفرنسية)
أعلنت المعارضة الأوغندية أنها ستطعن في نتائج الانتخابات الرئاسية والبرلمانية التي أجريت في البلاد، متهمة الحكومة بعدم السماح لأعداد كبيرة من الناخبين من الإدلاء بأصواتهم وبتزوير النتائج.

وقال زعيم حزب منتدى التغيير الديمقراطي المعارض كيزا بيسيغي إن حزبه سيمضي قدما في الطعن في نتائج الانتخابات وقد شكل فريقا قانونيا لمتابعة ذلك أمام المحكمة.
 
وكانت لجنة الانتخابات أعلنت السبت فوز الرئيس يوري موسيفيني بأول انتخابات تعددية في البلاد منذ 25 عاما. وأظهرت النتائج فوز موسيفيني بـ 59.28% من الأصوات بعد فرز الأصوات في 99% من مراكز الاقتراع. وحصل بيسيغي على 37.36% من الأصوات في حين لم يتجاوز نصيب ثلاثة مرشحين آخرين حاجر 3%.
 
لكن المعارضة طعنت في هذه النتائج، وقالت إن بيسيغي حصل على 49.1% من الأصوات مقابل 47.1% لصالح الرئيس موسيفيني.
 
من جهتها قالت بعثة الاتحاد الأوروبي لمراقبة الانتخابات الأوغندية في تقرير لها، إنه على الرغم من أن العملية الانتخابية تحسنت فإنه ما زال يشوبها بعض المشاكل الخطيرة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة