شافيز يقترح وساطة دولية لإطلاق الرهائن بكولومبيا   
الجمعة 1429/2/23 هـ - الموافق 29/2/2008 م (آخر تحديث) الساعة 9:46 (مكة المكرمة)، 6:46 (غرينتش)
هوغو شافيز أثناء استقباله أمس النواب الأربعة المفرج عنهم وأسرهم (رويترز)

اقترح الرئيس الفنزويلي هوغو شافيز قيام وساطة دولية للتفاوض على إطلاق جميع الرهائن الذين يحتجزهم متمردو القوات المسلحة الثورية الكولومبية بعد يوم من نجاح وساطته في الإفراج عن أربعة رهائن.

وقال شافيز الذي يخوض نزاعا دبلوماسيا مع الرئيس الكولومبي ألفارو أوريبي بسبب وساطته مع المتمردين إن فرنسا والبرازيل والأرجنتين والإكوادور تساند فكرته لإشراك دول أخرى في المحادثات.
 
وأضاف أن هذا الخيار يعتبر أولوية لحكومته، وأوضح أنه ينتظر في هذا الإطار ردا من الأمين العام لاتحاد الدول الأميركية خوسيه ميغيل أنسولازا.
 
ورغم نجاح الزعيم اليساري هذا العام في إقناع المتمردين الكولومبيين بالإفراج عن تسعة رهائن هذا العام يشك محللون سياسيون في أن المتمردين سيواصلون تحرير الرهائن دون الحصول على تنازلات.
 
لكن اقتراح شافيز قد يعطي قوة دافعة جديدة للمحادثات التي تهدف إلى تحرير عشرات من الرهائن المحتحزين منذ سنوات في ظروف قاسية بمن فيهم السياسية الفرنسية الكولومبية إنغريد بيتانكور وثلاثة أميركيين.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة