أوباما يبالغ في الإنفاق على إعلاناته لطرد كلينتون من السباق   
السبت 14/4/1429 هـ - الموافق 19/4/2008 م (آخر تحديث) الساعة 15:57 (مكة المكرمة)، 12:57 (غرينتش)

أوباما يضاعف الإنفاق لإنهاء السباق (رويترز-أرشيف)

قالت صحيفة ذي غارديان البريطانية اليوم السبت إن المترشح الديمقراطي للرئاسة الأميركية باراك أوباما يشن حملة إعلانات مكلفة نهاية هذا الأسبوع استعدادا للانتخابات التمهيدية في ولاية بنسلفانيا، بهدف إخراج منافسته هيلاري كلينتون من السباق.

فمع تصاعد الضغط في أوساط الشخصيات الديمقراطية لإنهاء المنافسة في وقت مبكر، تحتاج كلينتون إلى هامش كبير من النصر في انتخابات يوم الخميس المقبل للبقاء في السباق الرئاسي.

ويأمل أوباما أن يحقق نصرا ساحقا عبر الإنفاق ببذخ على الإعلانات، حيث يسعى إلى دفع أكثر من مليوني دولار على إعلانات تسبق الانتخابات التمهيدية المقبلة، وهو ضعف المبلغ الذي قررته كلينتون.

فقد أنفق في الأيام الأخيرة في فيلادلفيا 465 ألف دولار على إعلانات تلفوزيونية، مقابل 91 ألف أنفقتها كلينتون.

وذكرت الصحيفة أن إستراتيجية أوباما الذي استخدمها مرارا وتكرارا في مهنته السياسية تقوم على أنه كلما أنفق على الإعلانات كانت احتمالات الفوز بالانتخابات كبيرة.

وأشارت إلى أن كلينتون في حاجة إلى التفوق على منافسها أوباما بنسبة 10% حتى تضع حدا لهذا السباق على الترشح الديمقراطي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة