مصر تفجر أنفاقا على حدود قطاع غزة   
الثلاثاء 1430/5/11 هـ - الموافق 5/5/2009 م (آخر تحديث) الساعة 23:46 (مكة المكرمة)، 20:46 (غرينتش)
شهود عيان قالوا إن العاملين في الأنفاق فروا بعد سماع الانفجارات (رويترز-أرشيف)
فجرت السلطات الأمنية المصرية أنفاقا على حدودها مع قطاع غزة في محاولة لوقف عمليات تهريب البضائع إلى القطاع، حسبما أفادت به مصادر فلسطينية وشهود عيان.
 
وقالت المصادر إن أصوات انفجارات عنيفة سمعت اليوم في مناطق قريبة من الشريط الحدودي "اتضح أنها ناجمة عن تفجير الأمن المصري لعدد من الأنفاق المنتشرة على طول الحدود مع القطاع بعد اكتشافها".
 
وذكر شهود عيان في المنطقة أن حالة من الذعر أصابت العاملين في الأنفاق وأن عددا منهم فر من الموقع خوفا.

وتؤكد المصادر الفلسطينية أن السلطات المصرية شددت مؤخرا إجراءاتها الأمنية على منطقة الشريط الحدودي لمكافحة عمليات تهريب البضائع إلى القطاع الذي يخضع لحصار إسرائيلي منذ عامين.
 
إطلاق الصواريخ
وفي سياق آخر قال شهود عيان اليوم إن حركة المقاومة الإسلامية (حماس) نشرت قواتها الأمنية في المناطق الحدودية شمالي قطاع غزة في محاولة لمنع إطلاق الصواريخ على إسرائيل.

وأضاف الشهود أن عناصر من حماس ترتدي زي قوات الشرطة الفلسطينية قامت بتفتيش السيارات وفحص هويات الأشخاص الذين يسافرون خارج المدن خاصة شمالي قطاع غزة.

ولم تعلق حماس على هذه التقارير, إلا أن هذه المعلومات أتت بعد أن ذكر رئيس المكتب السياسي لحماس خالد مشعل في مقابلة مع مجلة نيوزويك أن حركته قررت عدم إطلاق صواريخ على إسرائيل في الوقت الراهن.

وجاءت تصريحات مشعل بعد أن أفادت تقارير صحفية بأن إسرائيل أبلغت حماس عبر مصر تحذيرا بشن هجوم عسكري على القطاع في حال استمرار الهجمات الصاروخية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة