أنباء عن مصرع 100 في اشتباكات قبلية بساحل العاج   
الاثنين 1424/3/12 هـ - الموافق 12/5/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قالت مصادر عسكرية ومسؤولون محليون في ساحل العاج إن أكثر من 100 شخص لقوا مصرعهم بينهم أطفال ونساء أثناء اشتباك مسلح بين عناصر قبلية خلال الأيام القليلة غربي البلاد.

وأضافت المصادر أن الاشتباك الذي اندلع الخميس الماضي وسقط فيها أكثر من 100 شخص نفذه مهاجرون من بوركينا فاسو في هجمات على منطقة تقع بين قرية بانغولو ومدينة ديوكو غربي ساحل العاج. وتشهد هذه المنطقة الغنية بالكاكاو صراعات عرقية.

وقد وردت الأرقام بشأن هذه الهجمات عبر شهود عيان محليين، ولم تتوفر معلومات من مصادر مستقلة أو تحديد المسؤول عنها.

وتأتي هذه الهجمات في وقت قرر فيه مجلس الأمن الدولي الاثنين تشكيل بعثة دولية تضم عسكريين للمساعدة في ترتيبات اتفاق السلام ووقف إطلاق النار الموقع بين حكومة ساحل العاج وحركات التمرد.

فقد وقع الجانبان في الثالث من الشهر الجاري اتفاقا لوقف تام لإطلاق النار يشمل كل أرجاء البلاد، ويتعهد بموجبه بالقيام بأي شيء لتشجيع حرية تنقل الأشخاص والسلع والمتعاملين الاقتصاديين والوكالات الإنسانية إضافة إلى عودة الحركة إلى الإدارة في أفضل الظروف الأمنية الممكنة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة