عشرات القتلى بموجة أعاصير في أميركا   
السبت 1433/4/9 هـ - الموافق 3/3/2012 م (آخر تحديث) الساعة 10:53 (مكة المكرمة)، 7:53 (غرينتش)
عمال إنقاذ يتفقدون منطقة هارفيفيل التي ضربها إعصار أواخر الشهر الماضي (رويترز)
قتل 35 وأصيب العشرات جراء موجة من الأعاصير تضرب مساحات شاسعة وسط الولايات المتحدة امتدت من ولاية ألاباما إلى ولاية أنديانا.
 
وضرب أكثر من 85 إعصارا مساحات شاسعة بوسط الولايات المتحدة، وأصدرت هيئة الأرصاد الجوية الوطنية الأميركية إنذارات بوقوع أعاصير في سبع ولايات على الأقل واصفة هبوب سلسلة العواصف بأنه "هبوب هائل".

وتم الإبلاغ عن أسوأ حالات الدمار في بلدتي ماريزفيل وهنريزفيل جنوب إنديانا قرب نهر أوهايو.

ووصفت ماريزفيل التي يبلغ عدد سكانها نحو ألفي نسمة بأنها سويت بالأرض وتعرضت هنريزفيل وبها نفس عدد السكان تقريبا لأضرار بالغة. وأحصت السلطات ثماني وفيات في المنطقة.

وعلى مستوى ولاية إنديانا ذكرت السلطات أن 14 لقوا حتفهم. وقالت إذاعة "قناة الطقس" إن 12 قضوا في ولاية كنتاكي وقتل شخص واحد في أوهايو.             

وفي مدينة تشاتانوغا بولاية تينيسي جنوبي البلاد خلفت عاصفة دمارا على طول أكثر من كيلومتر، بما في ذلك تدمير عشرات المنازل.

وتشهد الولايات المتحدة كل عام موسما للأعاصير كان أسوأها من حيث الخسائر المادية والبشرية الإعصار كاترينا نيوأورليانز عام 2005 حيث قتل أكثر من 1300 شخص وخلف خسائر مادية بلغت أكثر من 80 مليار دولار.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة