أزنار محاضرا بجامعة جورجتاون الأميركية   
الثلاثاء 1425/2/16 هـ - الموافق 6/4/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

بوش مستقبلا حليفه الوثيق أزنار بالبيت الأبيض (الفرنسية)
قبل رئيس الوزراء الإسباني المنتهية ولايته خوسيه ماريا أزنار وهو حليف وثيق للرئيس الأميركي جورج بوش وظيفة محاضر بجامعة جورجتاون في واشنطن.

وقالت جامعة جورجتاون -التي أنشئت عام 1789 وتخرج منها الرئيس الأميركي السابق بيل كلينتون- إن أزنار عين محاضرا مميزا في دراسات ممارسة القيادة الدولية.

وأضافت الجامعة أن أزنار -الذي أغضب بعضا من نظرائه الأوروبيين بتأييده الحرب التي قادتها الولايات المتحدة في العراق العام الماضي- سيلقي محاضرات عن السياسة الأوروبية المعاصرة والعلاقات بين أوروبا والولايات المتحدة.

ونقل عن أزنار قوله على موقع الجامعة على الإنترنت "أتطلع بشدة لهذه الفرصة بجامعة جورجتاون. سيشرفني أن أنضم إلى هذه المؤسسة ذات المكانة العالمية في مجالات العلاقات الدولية والدراسات الدولية".

ومن المقرر أن تنتهي في وقت لاحق من الشهر الجاري ولاية أزنار في أعقاب الفوز المفاجئ الذي حققه الزعيم الاشتراكي خوسيه لويس ثاباتيرو في الانتخابات العامة التي أجريت في 14 مارس/آذار بعد ثلاثة أيام من وقوع تفجيرات بقطارات في مدريد.

ومازال أزنار -الذي أعلن اعتزاله الحياة السياسية بعد توليه رئاسة الوزراء لدورتين متتاليتين- يتكتم على ما يعتزم القيام به في المستقبل وثارت تكهنات كثيرة بشأن مستقبله أثارت فضول المحللين السياسيين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة