أزمة بدفاع برشلونة بعد إصابة ماركيز وبويول   
الخميس 1428/9/23 هـ - الموافق 4/10/2007 م (آخر تحديث) الساعة 4:11 (مكة المكرمة)، 1:11 (غرينتش)
 رافايل ماركيز خرج مصابا بعد 9 دقائق من لقاء برشلونة مع شتوتغارت الليلة الماضية (رويترز)

يتعرض دفاع فريق برشلونة الإسباني لكرة القدم لأزمة حقيقية بعد الإصابة التي تعرض لها المكسيكي رفايل ماركيز وقائد الفريق كارلس بويول خلال المباراة التي جرت الليلة ضد شتوتغارت الألماني بدوري أبطال أوروبا.
 
وخرج ماركيز مصابا في ساقه اليمنى بعد دقائق قليلة من بداية اللقاء ليترك مكانه لبويول العائد بدوره من إصابة أبعدته طويلا، لكن الأخير لم يتمكن من إكمال اللقاء حيث خرج مصابا في الشوط الثاني بعدما افتتح التسجيل لفريقه الذي أنهى المباراة فائزا بهدفين.
 
وأثبتت الفحوص الطبية أن ماركيز يعاني من تمزق حاد في العضلات سيبعده لأكثر من أسبوع فيما يعاني بويول من شد عضلي لكنه قد يتعافى خلال الأيام المقبلة.
 
والمشكلة أن قائمة المصابين في برشلونة حاليا تشمل المدافع الأرجنتيني غابرييل ميليتو الذي لعب أساسيا منذ انطلاق الموسم الحالي إضافة إلى الإيطالي جيانلوكا زامبروتا الذي يعد الخيار الأول للمدرب الهولندي فرانك رايكارد في مركز الظهير الأيمن.
 
ويزيد من أزمة دفاع برشلونة أيضا غياب لاعب الوسط المدافع، العاجي يايا توريه الذي انتقل إلى الفريق بداية الموسم الماضي وحجز مكانا ثابتا في التشكيلة الرئيسية إضافة إلى البرازيلي إدميلسون الذي يلعب في نفس المركز، علما بأن مهاجم الفريق صامويل إيتو يغيب بدوره أشهرا عدة بسبب الإصابة.
 
يذكر أن برشلونة سيخوض مواجهة قوية مع أتيلتيكو مدريد الأحد المقبل في البطولة المحلية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة