إسرائيل علقت حوارها مع بريطانيا   
الأربعاء 1431/11/27 هـ - الموافق 3/11/2010 م (آخر تحديث) الساعة 13:10 (مكة المكرمة)، 10:10 (غرينتش)
تعهدات هيغ لم تفلح بإخماد غضب الإسرائيليين (رويترز-أرشيف) 
أفاد مراسل الجزيرة في القدس بأن إسرائيل أبلغت بريطانيا بتعليق الحوار الإستراتيجي بينهما. جاء ذلك في اجتماع ضم وزير الخارجية البريطاني وليام هيغ ومسؤولين إسرائيليين في تل أبيب الليلة الماضية.

وقالت مصادر إسرائيلية إن هذا القرار يرجع لعدم إدخال بريطانيا تعديلات على قوانين تعرض مسؤولين إسرائيليين للاعتقال بتهمة ارتكاب جرائم الحرب.
 
وكانت صحيفة تلغراف البريطانية قد توقعت أن يتعهد هيغ في لقائه بنتنياهو بأن يقوم المحافظون باقتراح مشروع قانون قبل نهاية العام الجاري ينص على منع اعتقال مسؤولين إسرائيليين أثناء زيارتهم إلى بريطانيا إذا كان ذلك قد جاء بموجب ادعاء شخصي.

وكان دان مريدور نائب رئيس الوزراء الإسرائيلي قد اضطر لإلغاء زيارة إلى بريطانيا قبل ثلاثة أيام خشية تعرضه للاعتقال هناك.

وكان قاض في محكمة وستمنستر قد أصدر في وقت سابق من العام الجاري مذكرة اعتقال بحق زعيمة المعارضة تسيبي ليفني بعد رفع دعوى من قبل هيئة بريطانية اتهمتها بارتكاب جرائم حرب لما كانت وزيرة للخارجية أثناء العدوان الإسرائيلي على غزة نهاية عام 2008.

ويتوقع أن يلتقي هيغ في زيارته إلى الأراضي الفلسطينية قياديين من حركة العصيان المدني التي ينشط أعضاؤها بزرع زيتون عوضا عن الذي يحرقه المستوطنون ويقومون بإتلاف منتجات المستوطنات.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة