فنزويلا تشكو واشنطن لمنظمة الدول الأميركية   
الخميس 10/2/1425 هـ - الموافق 1/4/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

يحظى هوغو شافيز بشعبية كبيرة في بلاده (الفرنسية-أرشيف)
تقدمت فنزويلا بشكوى إلى منظمة الدول الأميركية بشأن محاولات الولايات المتحدة الأميركية زعزعة استقرار البلاد ومحاولة الإطاحة بالرئيس هوغو شافيز.

واتهم سفير فنزويلا خورخي فاليرو لدى منظمة الدول الأميركية واشنطن بتوزيع ملايين الدولارات لتدبير انقلاب في بلاده وأكد أن لديه أدلة وفيرة عن دور الحكومة الأميركية بتأييد انقلاب عام 2002 ضد شافيز.

وقال فاليرو إن واشنطن حولت خمسة ملايين دولار على الأقل إلى جماعات معادية لشافيز على مدى العامين الماضيين من خلال وكالات حكومية أميركية ومنظمات غير حكومية.

وأوضح فاليرو للمجلس الدائم لمنظمة الدول الأميركية في واشنطن إن الهدف النهائي لهذه الأعمال هو الإطاحة بالرئيس الدستوري لفنزويلا شافيز، وطالب فاليرو في كلمته بتوقف تدخل واشنطن.

من جانبه ندد السفير الأميركي لدى المنظمة جون مايستو باتهامات فنزويلا ووصفها بأنها غير مسؤولة ولا تستند إلى أساس.

واعتبر مايستو أن شكوى فنزويلا إلى منظمة الدول الأميركية تسعى إلى تشتيت الانتباه عن الحملة المستمرة منذ عام لمنع إجراء استفتاء دستوري على حكم شافيز يشنها خصومه الذين يقولون إنه أصبح مستبدا وقمعيا بدرجة متزايدة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة