علبة لحم.. نصب تذكاري من البوسنيين للمجتمع الدولي   
السبت 1428/3/19 هـ - الموافق 7/4/2007 م (آخر تحديث) الساعة 2:20 (مكة المكرمة)، 23:20 (غرينتش)
مكتوب على النصب "نصب للمجتمع الدولي من سكان سراييفو الممتنين" (رويترز)

أقام فنانو سراييفو أمس نصبا تذكاريا يمثل علبة لحم سخرية من المانحين الذين قدموا هذا الغذاء لسكان العاصمة البوسنية ضمن المساعدات الإنسانية التي أرسلت إليهم خلال حصار مدينتهم ما بين عامي 1992 و1995.
 
وكتب على النصب الرخامي الذي وضعت فوقه علبة لحم ضخمة ذهبية اللون يبلغ ارتفاعها مترا "نصب للمجتمع الدولي من سكان سراييفو الممتنين".
 
ويتهم البوسنيون المجتمع الدولي بإرسال لحوم معلبة منتهية الصلاحية إليهم وبعدم السماح لهم بالدفاع عن أنفسهم بعد فرض حظر على السلاح أثناء التسعينيات.
 
وفي هذا الصدد وصفت دونيا بلازفيتش من مركز الفن المعاصر -الذي طرح مبادرة وضع العمل للفنان نيبويزا سيريتش سوبا في وسط سراييفو- الرسالة "بالواضحة".
 
وأضافت بلازفيتش أن سكان سراييفو يتذكرون لحم أيكار المعلب باشمئزاز، معتبرة أن "القطط والكلاب كانت تعافه أما الناس فاضطروا لأكله" وأن "الجميع اتفق على أننا ينبغي أن نقوم بالمشروع بهذا الشكل.. إنه عمل بارع وساخر وفني".
 
يذكر أن ما لا يقل عن 100 ألف شخص قتلوا في حرب البوسنة -10% منهم في سراييفو وحدها- أثناء القصف المتواصل ونيران قناصة صرب البوسنة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة