انتخابات رئاسية في الجبل الأسود ديسمبر القادم   
الجمعة 11/8/1423 هـ - الموافق 18/10/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

ميلو ديوكانوفيتش
تنظم جمهورية الجبل الأسود في 22 ديسمبر/كانون الأول المقبل الانتخابات الرئاسية وذلك قبل ثلاثة أسابيع من انتهاء ولاية الرئيس ميلو ديوكانوفيتش التي استمرت زهاء 5 سنوات.

وأعلنت رئيسة البرلمان فيسنا بيروفيتش قبل يومين أن الدورة الثانية ستنظم في 5 يناير/ كانون الثاني إذا لم يحصل أحد المرشحين على الغالبية المطلقة من الأصوات في الدورة الأولى. ومن المتوقع أن يقدم الرئيس ديوكانوفيتش البالغ من العمر 40 عاما ترشيحه لولاية ثانية.

وكان ديوكانوفيتش تسلم هذا المنصب في يناير/كانون الثاني 1998 خلفا لمومير بولاتوفيتش المقرب من الرئيس اليوغسلافي السابق سلوبودان ميلوسوفيتش، والذي يمثل منذ فبراير/شباط الماضي أمام المحكمة الجنائية الدولية في لاهاي بتهمة ارتكاب جرائم حرب.

وقد وقع ديوكانوفيتش -الذي يعتبر من مؤيدي الاستقلال عن الاتحاد في 14 مارس/آذار في بلغراد بضغط من الاتحاد الأوروبي- اتفاقا بشأن تحويل الاتحاد اليوغسلافي الحالي إلى اتحاد صربيا-الجبل الأسود. ويهدف الاتفاق إلى منع استقلال الجبل الأسود خشية أن يؤدي ذلك إلى إثارة توتر جديد في منطقة البلقان.

لكن الجبل الأسود ستتمكن بحلول ثلاثة أعوام ومع انتهاء اتفاق بلغراد من المضي رسميا في طريق الاستقلال إذا كانت لاتزال ترغب بذلك. والاتحاد اليوغسلافي الحالي أسس في 1992 ويضم صربيا قرابة 10 ملايين نسمة، والجبل الأسود 650 ألف نسمة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة