جيش الكونغو الديمقراطية يقتل 9 من أفراد المليشيات   
الأحد 1427/4/23 هـ - الموافق 21/5/2006 م (آخر تحديث) الساعة 19:42 (مكة المكرمة)، 16:42 (غرينتش)

قوات باكستانية تقوم بدورية في إيتوري شرق الكونغو (رويترز-أرشيف)
أعلن الجيش الكونغولي أنه وقوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة قتلت تسعة من أفراد المليشيات، في هجوم يهدف لوضع حد لأعمال العنف شرقي البلاد قبل إجراء الانتخابات العامة.

وقال ضابط بالجيش إن القوات الحكومية والأممية اقتحمت -بعد قتال شرس- بلدة تشي بمنطقة إيتوري الشمالية الشرقية مساء أمس السبت. لكن مقاتلي المليشيا المتمردة ردوا على الهجوم في وقت مبكر اليوم،وأمكن سماع دوي إطلاق نار مكثف من أسلحة آلية وقذائف المورتر.

وأوضح الضابط الذي يرافق قوات حفظ السلام أن تسعة أشخاص من عناصر المليشيات لقوا مصرعهم خلال المعارك الجارية.

ويشارك بالعملية نحو ألف جندي من بنغلاديش وباكستان وجنوب أفريقيا إلى جانب ثلاثة آلاف  كونغولي، بهدف استرداد تشي حيث أدت أعمال العنف التي تقوم بها المليشيات إلى قتل عشرات الآلاف منذ عام 1999.

وانتهت الحرب الأهلية رسميا بالكونغو عام 2003، لكن جماعات من المسلحين ما زالت تنشط بمناطق واسعة من البلاد خاصة المناطق الشرقية التي يعتقد أن ثرواتها المعدنية أثارت نزاعا اجتذب بإحدى المراحل ستة جيوش أجنبية.

ومن المقرر إجراء الانتخابات الرئاسية والتشريعية بجمهورية الكونغو الديمقراطية يوم 30 يوليو/تموز بعد تأخير طويل، وستكون تلك أول انتخابات تعددية تشهدها البلاد منذ 40 عاما.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة