الصليب الأحمر يزيد مساعدة جنوب الصومال لمواجهة المجاعة   
الأحد 1427/2/18 هـ - الموافق 19/3/2006 م (آخر تحديث) الساعة 0:45 (مكة المكرمة)، 21:45 (غرينتش)

المساعدات ستقدم للمناطق الأكثر جفافا وتضررا (الفرنسية-أرشيف)

تعتزم اللجنة الدولية للصليب الأحمر زيادة المساعدات الطارئة لمواجهة شبح المجاعة الذي يهدد نحو 1.2 مليون من سكان جنوب الصومال نتيجة الجفاف.

وقالت اللجنة ومقرها جنيف إن ندرة الأمطار على مدى نحو أربعة أعوام تسببت في نقص الطعام والمياه وجفاف المراعي وتدمير محاصيل الحبوب في جنوب الصومال الغارق في الفوضى.

وأعلنت اللجنة أمس الجمعة أنها ستزيد ميزانيتها المخصصة للصومال لعام 2006 بنسبة 61% إلى حوالي 32 مليون دولار على أن تقدم لأكثر المناطق تضررا الجفاف والصراع في جنوب البلاد.

وأوضحت بأنها ستواصل تقديم المساعدات حتى موعد الحصاد القادم على الأقل في يوليو/تموز المقبل وربما تزيد حجمها إذا استمر الجفاف.

يذكر أن الصليب الأحمر يتولى إدارة أكثر من 300 مشروع للمياه والصحة والزراعة والخدمات البيطرية في الصومال.

وتقدر الأمم المتحدة عدد السكان الذين يحتاجون إلى مساعدات غذائية عاجلة بنحو 6.25 مليون نسمة على الأقل في أنحاء شرق ووسط أفريقيا حيث تسبب الجفاف في وفاة مئات السكان ونفوق عشرات الآلاف من الماشية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة