قريب لملك البحرين تعرض للتعذيب في غوانتانامو   
الأحد 1425/8/18 هـ - الموافق 3/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 23:22 (مكة المكرمة)، 20:22 (غرينتش)

واشنطن تتهم جميع الأسرى في غوانتانامو بالقتال إلى جانب حركة طالبان (الفرنسية)
قالت جمعية حقوقية بحرينية إنها حصلت على تقارير تفيد بأن أحد أفراد الأسرة المالكة في البحرين تعرض للتعذيب على يد القوات الأميركية في معسكر قاعدة غوانتانامو الأميركية في كوبا.

ويعتبر هذا التقرير الثاني من نوعه الذي تحصل عليه البحرين بشأن أسراها في القاعدة التي يعتقل فيها مئات الأشخاص منذ انتهاء الحرب الأميركية على أفغانستان عام 2002.

وقال مركز البحرين لحقوق الإنسان إن أسيرا عربيا أطلق سراحه مؤخرا من القاعدة قال إن الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة الذي يمت بصلة قرابة ما للعاهل البحريني الشيخ حمد بن عيسى آل خليفة تعرض للتعذيب. لكن تقرير المركز لم يقدم المزيد من التوضيحات.

ويأتي الاتهام بعد يوم من إعلان البحرين أنها ستطلب من الولايات المتحدة إجراء تحقيق في تقرير أفاد بتعذيب مواطن بحريني آخر يدعى جمعة الدوسري. وكانت الجمعية الحقوقية البحرينية قد نقلت عن أحد البريطانيين الثلاثة الذين تم تحريرهم من القاعدة في مارس/ آذار الماضي قولهم إن الدوسري تعرض للضرب على يد القوات الأميركية.

وقالت عائلة الشيخ سلمان إن الأسير اعتقل في باكستان أثناء تطوعه للقيام بأعمال إغاثة. وتتهم الولايات المتحدة جميع الأسرى -الذين تعتقلهم دون محاكمة في معسكر إكس راي بقاعدة غوانتانامو- بالقتال إلى جانب حركة طالبان التي حكمت أفغانستان قبل الحرب وتنظيم القاعدة المتهم بمهاجمة الولايات المتحدة في سبتمبر/ أيلول 2001.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة