الصين تدعو تايوان لزيادة الرحلات المباشرة بينهما   
الجمعة 16/1/1426 هـ - الموافق 25/2/2005 م (آخر تحديث) الساعة 13:03 (مكة المكرمة)، 10:03 (غرينتش)
التايوانيون يرحبون بطاقم الطائرة الصينية بعد أن حطت بتايبيه الشهر الماضي (الفرنسية)

دعت الصين تايوان لبدء محادثات لزيادة رحلات الطيران المباشرة بينهما لتشمل مزيدا من العطلات على مدار العام.
 
ويأتي ذلك بعد نجاح أول رحلة مباشرة للطيران العارض بين الجزيرة الصين في يناير/ كانون الثاني الماضي وفبراير/ شباط لتمكين الأسر التايوانية التي تعيش في الصين من العودة إلى البلاد للاحتفال بالسنة القمرية الجديدة.
 
ودعا مكتب شؤون تايوان ببكين تايبيه لإجراء محادثات لتسيير رحلات مباشرة لتمكين المقيمين في تايوان من العودة إلى الصين لزيارة قبور أجدادهم يوم الحداد الشامل الذي يوافق الخامس من أبريل/ نيسان المقبل.
 
تايوان كانت تمنع الرحلات الصينية لأسباب أمنية (الفرنسية)
والصين وتايوان منفصلتان منذ فرار القوميين إلى الجزيرة عام 1949 نهاية الحرب الأهلية التي جاءت بالشيوعيين إلى السلطة في الصين. 
 
وتعتبر بكين الجزيرة التي تتمتع بحكم ذاتي ويبلغ عدد سكانها 32 مليون نسمة جزءا منها، وتتعهد بإعادة توحيدها مع الوطن الأم بالقوة إذا لزم الأمر.
 
وتمنع تايوان لأسباب أمنية تسيير رحلات جوية مباشرة مع الصين منذ انفصالها, ويتعين على المسافرين الذين يريدون الانتقال عبر المضيق المرور بجهة ثالثة عادة ما تكون هونغ كونغ. وتقصر رحلات الطيران المباشر مدة الرحلة لأنها تسير بلا توقف.
 
وتشهد التجارة والاستثمار والسياحة بين الجانبين ازدهارا رغم التنافس الدبلوماسي وتهديد الصين بالحرب على تايوان إذا أعلنت الأخيرة استقلالها.
 
ودعا زعماء قطاع الأعمال في الجانبين إلى اتصالات دائمة ومباشرة، يقول محللون إنها ضرورية كي تبقى تايوان منافسا اقتصاديا للصين.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة