المغرب يحاكم خمسة من مواطنيه اعتقلوا في غوانتانامو   
الخميس 1425/11/11 هـ - الموافق 23/12/2004 م (آخر تحديث) الساعة 11:20 (مكة المكرمة)، 8:20 (غرينتش)

المعتقلون الخمسة لدى وصولهم للمحكمة (الفرنسية)
استأنفت المحكمة الجنائية بالرباط الاثنين محاكمة خمسة مغاربة كانوا معتقلين في معسكر خليج غوانتانامو بعد تأخير تسبب به خلاف حول الإجراءات بين المحكمة وهيئة الدفاع.

وافتتحت الجلسة, بعد تعليق قرره رئيس المحكمة للبت في خلاف نشب بينه ومحامي الدفاع الذين احتجوا على عدم احترام التوقيت بحضور المتهمين.

ويتهم الأشخاص الخمسة "بدعم مجموعة إجرامية من خلال تزويد مغاربة بالأموال قصد تشكيل عصابة تهدد مصالح المغرب", و"المشاركة في تزوير جوازات سفر".

وكانت المحكمة بدأت في الرباط في السادس من ديسمبر/ كانون الأول الجاري لكنها أرجئت بناء على طلب الدفاع الذي ناشد المحكمة تبرئة ساحة موكليه وإخلاء سبيلهم.

وقد سلمت الولايات المتحدة المغرب في أغسطس/ آب الماضي المعتقلين الخمسة سابقا في قاعدة غوانتانامو بتهمة "تعريض مصالح المغرب للخطر".

وتتابع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان -وهي جمعية مستقلة- المحاكمة كمراقب, وأعرب رئيسها عبد الحميد أمين عن خشيته "من ممارسة الولايات المتحدة ضغوطا على السلطات المغربية والقضاء لإصدار أحكام تبرر لاحقا الاعتقال غير الشرعي والتعسفي الذي تعرض له الأشخاص الملاحقون".


جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة