ساحل العاج تعلن إلغاء المناطق الحربية بالبلاد   
الجمعة 1424/3/9 هـ - الموافق 9/5/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

رئيس أركان الجيش العاجي يصافح زعيم المتمردين لدى توقيع اتفاق وقف إطلاق النار (أرشيف)

أعلنت حكومة المصالحة الوطنية في ساحل العاج إلغاء "المناطق الحربية" في كل أرجاء البلاد، وذلك عقب التوقيع على اتفاق لوقف تام لإطلاق النار بين جيش ساحل العاج والمتمردين.

وقال المتحدث باسم الحكومة وزير البنى التحتية الاقتصادية باتريك أشي "اعتبارا من هذا اليوم لم يعد هناك مبرر لتصنيف مناطق في ساحل العاج على أنها مناطق حربية، وبالفعل لم تعد هناك منطقة حربية على أراضي ساحل العاج كلها".

وقد أطلق هذا التصنيف على المناطق التي سيطر عليها المتمردون الذين حملوا السلاح يوم 19 سبتمبر/ أيلول 2000 ضد نظام الرئيس لوران غباغبو، وحال هذا التصنيف دون عودة الأنشطة الإدارية والاقتصادية إلى طبيعتها في هذه المناطق.

وفي الثالث من الشهر الجاري وقعت القوات المسلحة الوطنية في ساحل العاج وحركات التمرد اتفاقا لوقف تام لإطلاق النار يشمل كل أرجاء البلاد، وتعهدت بموجبه بالقيام بأي شيء لتشجيع حرية تنقل الأشخاص والسلع والمتعاملين الاقتصاديين والوكالات الإنسانية إضافة إلى عودة الحركة إلى الإدارة في أفضل الظروف الأمنية الممكنة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة