رئيس وزراء تايلند يسعى لشراء ليفربول الإنجليزي   
السبت 1425/1/22 هـ - الموافق 13/3/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

شيناوترا يجمع بين السياسة والاقتصاد ويتطلع للرياضة (الفرنسية-أرشيف)
وجه رئيس الوزراء التايلندي تاكسين شيناوترا اهتمامه كأحد كبار رجال الأعمال في العالم نحو شراء أسهم بنادي ليفربول الإنجليزي، بعد فشل محاولة قام بها العام الماضي لشراء نادي فولهام الذي ينافس هو الآخر في الدرجة الممتازة ببطولة الدوري الإنجليزي لكرة القدم.

وكشف مستشار شيناوترا النقاب اليوم عن مفاوضات تجرى حاليا مع النادي الإنجليزي لشراء أسهم به مؤكدا أن رئيس الوزراء جاد في هذا الأمر تماما.

وكان شيناوترا الذي كون ثروة من عمله في مجال الاتصالات قد أعرب في وقت سابق عن اهتمامه بليفربول بعد فشل محاولته لشراء فولهام الذي رفض مسؤولوه العام الماضي محاولة مماثلة لشرائه.

ويملك رئيس نادي ليفربول ديفد مورس 51% من أسهم النادي تقدر قيمتها بنحو 40 مليون جنيه إسترليني، في حين تقدر ثروة شيناوترا بمليار دولار وفقا لتقديرات مجلة فوربس عام 2002.

وقال ثاواتشاي ساتشاكول المدير الفني لمنتخب تايلند والمقرب من شيناوترا إن الأخير لن يشتري كل أسهم ليفربول بمفرده في حالة نجاح المفاوضات، وإنما سيطلب مشاركة آخرين من بينهم رجل الأعمال التايلندي تشاروين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة