مصرع ثلاثة عشر شخصا بانفجار لغم وسط أفغانستان   
الأحد 1423/5/11 هـ - الموافق 21/7/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أعلن متحدث باسم الأمم المتحدة في أفغانستان مقتل ثلاثة عشر أفغانيا وجرح ستة آخرين عندما انفجر لغم أرضي بحافلة كانت تقلهم في ولاية باميان وسط أفغانستان صباح يوم أمس.

وأوضح المتحدث أن الأمم المتحدة طلبت من قوات حفظ الأمن الدولية بقيادة تركيا المساعدة في نقل الجرحى بالمروحيات. وأشار المتحدث إلى أن مكان الحادث يقع قرب بحيرة باندي أمير غربي مدينة باميان, وكان مسرحا لاشتباكات عنيفة خلال حكم حركة طالبان الذي دام خمسة أعوام وأطيح به العام الماضي.

وذكر المتحدث أن أهالي قرى المنطقة حذروا السائق من سلوك ذلك الطريق في تلك المنطقة خوفا من التعرض للألغام وطلبوا منه أن يسلك طريقا ملتويا لتلافي الألغام -التي زرعت أثناء سنوات القتال بين طالبان وحزب الوحدة الشيعي الذي يسيطر على معظم المرتفعات بوسط البلاد- لكنه لأسباب غير معروفة تجاهل تلك التحذيرات.

وتشير تقديرات الأمم المتحدة إلى أن ما يزيد على عشرة ملايين لغم زرعت في أفغانستان التي كانت مسرحا لحرب بالوكالة خلال الحرب الباردة إبان الثمانينيات.

وتقتل الألغام عشرات الأفغان أو تبتر أطرافهم كل شهر، وتحول في بعض المناطق دون عودة اللاجئين أو زراعة الأرض. وقد أنفقت وكالات إزالة الألغام ملايين الدولارات في محاولة لتخليص أفغانستان من هذا الخطر، إلا أنه رغم تلك الجهود فإن كثيرا من الألغام لم تكشف حتى الآن.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة