تظاهرة في تل أبيب تندد بسياسة الحكومة الإسرائيلية   
الجمعة 1423/10/23 هـ - الموافق 27/12/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
إسرائيلية ترفع صورة لشارون ضمن تظاهرة ضد سياسة الحكومة الإسرائيلية (أرشيف)

نظم تحالف نساء السلام في إسرائيل تظاهرة شارك فيها مئات من الإسرائيليين والفلسطينيين والأجانب.

وقد جرت التظاهرة وسط تل أبيب تعبيرا عن رفض الاحتلال، وندد المتظاهرون بسياسة القتل والتهجير والاستيطان والحصار التي تنتهجها الحكومة الإسرائيلية برئاسة أرييل شارون داعين إلى استئناف الحوار بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي.

وقالت مراسلة الجزيرة في فلسطين إن هدف التحالف من تنظيم التظاهرة في تل أبيب هو الوصول إلى عمق المجتمع الإسرائيلي.

وأشارت إلى أن المشاركة في هذه التظاهرة أقل من نظيرتها العام الماضي التي شارك فيها الآلاف وليس المئات.

من ناحية أخرى أعلنت المتحدثة باسم وزارة الداخلية الإسرائيلية أن إسرائيل أبعدت قبل بزوغ فجر اليوم الجمعة 11 ناشطا أوروبيا كانوا سيشاركون في المنتدى الاجتماعي الفلسطيني برام الله في الضفة الغربية.

وقالت المتحدثة توفا إلينسون إن "إسرائيل لا تتساهل مع أشخاص يأتون إلى أراضيها للتظاهر ضدها".

وادعت المتحدثة الإسرائيلية أنه لا يوجد للناشطين "على أي حال ما يفعلونه في رام الله التي أعلنت منطقة عسكرية مغلقة" من قبل جيش الاحتلال الإسرائيلي بعد إعادة احتلالها.

وقال منظمون للمنتدى إن حوالي عشرة ناشطين دوليين آخرين احتجزوا لدى نزولهم من الطائرة في انتظار إبعادهم.

ورغم هذه العراقيل افتتح المنتدى اليوم الجمعة في رام الله بحضور 50 ناشطا أجنبيا. وكان تم إنشاء هذا المنتدى في ختام أعمال المنتدى الاجتماعي العالمي في بورتو أليغري بالبرازيل في فبراير/ شباط 2002.

وأعلن متحدث باسم وزارة الخارجية البلجيكية في بروكسل في وقت سابق اليوم الجمعة أنه تم "ترحيل" ثمانية بلجيكيين صباح اليوم الجمعة من إسرائيل كانوا سيشاركون في المنتدى الاجتماعي الفلسطيني في رام الله بالضفة الغربية.

وقال المتحدث إن بلجيكا "لم تقدم احتجاجا رسميا" على قرار السلطات الإسرائيلية التي لم تصدر بدورها أي توضيح إزاء المسألة.

وتجري بلجيكا منذ مساء أمس الخميس اتصالات تهدف إلى تمكين مواطنيها الذين احتجزوا قرب مطار بن غوريون في ضواحي تل أبيب من دخول إسرائيل.

يشار إلى أن السلطات الإسرائيلية منعت في الأشهر الأخيرة ناشطين أجانب مناهضين للعولمة جاؤوا للتعبير عن تضامنهم مع الشعب الفلسطيني من دخول إسرائيل والأراضي الفلسطينية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة