صيني خُطف بتشاد يُنقذ بالسودان   
الجمعة 1431/10/9 هـ - الموافق 17/9/2010 م (آخر تحديث) الساعة 16:17 (مكة المكرمة)، 13:17 (غرينتش)

جيش تحرير السودان قال إنه يلاحق خاطفي العامل الصيني (الفرنسية-أرشيف)
قال متحدث باسم جيش تحرير السودان في دارفور اليوم إن قواته أنقذت عاملا صينيا خطف منذ أيام في دولة تشاد المجاورة وإنه في حالة صحية جيدة.

وبحسب ذي النون سليمان، المتحدث باسم جيش تحرير السودان بزعامة مني أركو ميناوي فإن قواته في شمال دارفور "تصدت لمجموعة غير معروفة تحتجز الرهينة الصيني وتمكنت من إطلاق سراحه وهي تلاحق الخاطفين".

وكان المتحدث باسم الجيش السوداني، الصوارمي خالد، قد أعلن قبل يومين أن الصيني خطف في تشاد وأن البحث جار على قدم وساق لمعرفة مكان وجوده على وجه التحديد.

ونقلت وكالة شينخوا الصينية الرسمية عن سفير الصين لدى تشاد القول إن المختطف يعمل بشركة صينية للأشغال العامة، وقد اختطف الأسبوع الماضي.

وينشط مجرمون على الحدود الطويلة التي يسهل اختراقها ويخطفون عمالا أجانب للحصول على فدى. وعادة ما يحتجز المخطوفون في منطقة دارفور السودانية المضطربة.

وأصبحت جرائم الخطف عملا مربحا في دارفور حيث أفرج عن عشرة عمال أجانب على الأقل دون أن يلحق بهم ضرر منذ مارس/آذار 2009، مقابل أموال.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة