كوابيس النساء مخيفة أكثر   
الخميس 1429/9/11 هـ - الموافق 11/9/2008 م (آخر تحديث) الساعة 16:03 (مكة المكرمة)، 13:03 (غرينتش)
 
كوابيس النساء مخيفة أكثر من تلك التي للرجال، وحتى أحلامهن تختلف أيضا عن أحلامهم لأنها تؤثر عليهن أكثر عند الاستيقاظ من النوم في اليوم التالي، ذلك ما انتهت إليه دراسة حديثة.
 
فقد عزا علماء نفس في جامعة وست أوف أنغلاند السبب في ذلك إلى التبدل في درجة حرارة جسم المرأة إضافة إلى ارتباط ذلك بالدورة الشهرية.

وذكرت صحيفة "دايلي مايل" اليوم الخميس أن العلماء توصلوا إلى هذه النتيجة بعد الدراسة التي أجروها على 170 رجلا وامرأة.
 
وقالت الدكتورة جيني باركر، التي أعدت الدراسة، "تبين لنا أن كوابيس النساء كانت أكثر من كوابيس الرجال"، مشيرة إلى أن عدد الرجال الذين حلموا بكوابيس مرعبة كان 19% مقابل 30% عند النساء.

كما تبين في الدراسة، التي سوف تنشر قريبا في إحدى المجلات العلمية، أن أحلام النساء أكثر "عاطفية" من تلك التي لدى الرجال.

وتعتقد الدكتورة باركر أن الكوابيس تساعد الدماغ على "التمرن" على حالات القلق والحزن التي يمكن أن يواجهها المرء في المستقبل.

وفي هذا السياق، أشار مدير مركز النوم في أدنبرا الدكتور كريس إيديكو فسكي إلى وجود فرق بين أحلام الرجال والنساء وكذلك كوابيسهم.

وأضاف أن "النساء يتذكرن الأحلام أكثر من الرجال"، مشيرا إلى أن الناس يتذكرون كوابيسهم إذا أيقظتهم من نومهم.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة