السجن 32 عاما لعراقي أدين بالتخطيط لتفجيرات ببريطانيا   
الخميس 21/12/1429 هـ - الموافق 18/12/2008 م (آخر تحديث) الساعة 1:09 (مكة المكرمة)، 22:09 (غرينتش)
صورة كاميرا مراقبة تظهر عبد لله بمركز تسوق يقتني أسطوانة غاز قبل الهجمات (الأوروبية-أرشيف)
قضت محكمة لندية حكما بالسجن 32 عاما على طبيب عراقي أدين بالتورط في ثلاث تفجيرات فاشلة في لندن وغلاسكو الأسكتلندية في يونيو/حزيران 2007 أراد بها معاقبة بريطانيا على حرب العراق.
 
وقال كولين كريشتون قاضي وولويتش كراون كورت في جنوب شرق لندن إن بلال عبد الله (29 عاما) "متشدد ديني ومتعصب", وما زال بآرائه يشكل خطرا كبيرا.
 
ولم ينف عبد الله الإرهاب عن نفسه, لكنه اتهم حكومة بريطانيا بممارسته أيضا بغزوها العراق, وشدد على أنه لم يرد قتل أو جرح أي شخص.
 
وأقر القاضي بأن كثيرين عارضوا غزو العراق لكنه خاطب عبد الله قائلا "لقد ولدت مزودا بعقل, وولدت في مكان مميز وموفور في العراق وأنت طبيب مدرب".
 
وولد عبد الله في بريطانيا لكنه قضى سنوات طويلة في العراق.
 
وبرئ من القضية متهم ثان هو محمد العشا وهو طبيب أعصاب أردني عمره 28 عاما.
 
وحاول المتهمان تفجير سيارتين مفخختين بأسطوانات الغاز أمام ملهى ليلي مزدحم وموقف حافلات في لندن في 29 يونيو/حزيران 2007, وفي اليوم الثاني حاولا –حسب الادعاء- اقتحام مطار غلاسكو بسيارة مفخخة, في واحد من أكثر أيام العام ازدحاما.

وتوفي متهم آخر هو الهندي كفيل أحمد (28 عاما) الذي قاد –حسب الشرطة- سيارة غلاسكو وصنع متفجراتها نتيجة حروق أصيب بها، ونجا عبد الله الذي كان يجلس بجانبه.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة