روما يقيل رودي غارسيا وسباليتي الأقرب لخلافته   
الأربعاء 1437/4/3 هـ - الموافق 13/1/2016 م (آخر تحديث) الساعة 18:43 (مكة المكرمة)، 15:43 (غرينتش)

أعلن روما المنتمي لدوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم إقالة مدربه رودي غارسيا اليوم الأربعاء بعد سلسلة من النتائج المتواضعة. في وقت تحدثت تقارير إعلامية عن أن لوتشيانو سباليتي قد يحل بدلا منه.

وقال رئيس النادي جيمس بالوتا في بيان بموقع روما على الإنترنت "بالنيابة عن نفسي والجميع في روما أريد أن أشكر رودي غارسيا على عمله المهم الذي أداه منذ وصوله".

وأضاف "قضينا فترات إيجابية معا لكن نعتقد أن هذا هو الوقت المناسب للتغيير".

ويتولى غارسيا تدريب روما منذ 2013. ويتردد أن نادي العاصمة يتجه إلى التعاقد مع لوتشيانو سباليتي المدرب السابق لزينيت سان بطرسبورغ الروسي.

وقاد سباليتي (56 عاما) زينيت إلى لقب الدوري مرتين في وظيفته الأخيرة قبل أن يحل بدلا منه البرتغالي أندريه فياش بواش.

وبعد فترة قصيرة من تصدر الدوري هذا الموسم، تراجع أداء روما وحقق فوزا واحدا فقط في آخر سبع مباريات بالمسابقة ليحل خامسا ويتأخر بسبع نقاط عن نابولي المتصدر.

وكان روما تعادل في مباراتيه الأخيرتين مع ضيفه ميلان 1-1، ومضيفه كييفو 3-3.

عودة سباليتي
في الأثناء، أفادت تقارير إعلامية أن سباليتي يعود لقيادة روما مرة أخرى بعد غياب امتد ستة أعوام، ليحل بديلا لرودي غارسيا.

وقد ذكرت التقارير أن سباليتي وقع على عقد تدريب روما حتى عام 2017 خلال اجتماع مع رئيس النادي جيمس بالوتا ومعاونيه بولاية ميامي الأميركية.

وقد تولى ذلك المدرب القيادة الفنية لروما للمرة الأولى بالفترة ما بين عامي 2005 و2009، حيث قاده للفوز بالكأس المحلية مرتين، والمركز الثالث بالدوري، كما صعد معه مرتين لدور الثمانية من بطولة دوري أبطال أوروبا.
     
وانتقل سباليتي بعد ذلك للعمل كمدير فني لفريق زينيت، وحصد معه لقب بطولة الدوري الروسي مرتين قبل أن يرحل عنه عام 2014.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة