نيجيريا تنفي وقوع محاولة انقلاب   
الاثنين 1422/11/15 هـ - الموافق 28/1/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أولوسيغون أوباسانجو
نفت نيجيريا أن تكون الانفجارات التي هزت لاغوس مساء أمس محاولة انقلاب ضد الرئيس أولوسيغون أوباسانجو. وقال حاكم ولاية لاغوس بولا تينوبو إن الرئيس بخير دون أن يفصح عن مكان وجوده, مشيرا إلى أن الانفجارات نجمت عن حادث عرضي.

وأضاف تينوبو في حديث صحفي أن الانفجار لم يكن نتيجة اجتياح عسكري كما تردد. وأعرب قائد الثكنة التي وقعت فيها الانفجارات عن أسفه للحادث الذي نتج عن أسلحة ثقيلة. وكان مصدر مقرب من وزير الدفاع النيجيري قال إن الانفجارات سببها حريق شب في مخزن للأسلحة تابع لثكنة تقع في حي إيكيجا بلاغوس.

وذكرت الشرطة النيجيرية أن أشخاصا كثيرين معظمهم من الأطفال فقدوا وشرد آلاف آخرون بعد وقوع الحادث, وقال قائد شرطة لاغوس مايك أوكيرو إن بلاغات كثيرة وصلت للشرطة عن فقد أطفال, وإن أطفالا كثيرين يبحثون عن آبائهم, مضيفا أنه لا توجد حتى الآن معلومات مؤكدة عن عدد الضحايا.

وقد تحرك الجيش بسرعة لكي يبدد تكهنات بشأن استيلاء القوات المسلحة على السلطة في البلاد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة