السعودية واليمن يوقعان اتفاقا لترسيم الحدود   
السبت 1427/5/6 هـ - الموافق 3/6/2006 م (آخر تحديث) الساعة 4:38 (مكة المكرمة)، 1:38 (غرينتش)

رئيس الوزراء اليمني وولي العهد السعودي ترأسا اجتماع مجلس التنسيق (الفرنسية)

وقعت السعودية واليمن أمس الجمعة اتفاقا لترسيم حدودهما النهائية التي سببت قلقا على مدى سنوات للبلدين بسبب تسلل متشددين وتهريب أسلحة.

ووقع وزيرا داخلية البلدين على خرائط الحدود الطويلة التي تمتد لمسافة 1800 كيلومتر والتي تم ترسيمها استنادا إلى اتفاق أبرم عام 2000 أنهى نزاعا مطولا بين البلدين.

وجاء حفل التوقيع على هامش اجتماع مجلس التنسيق المشترك بين البلدين والذي ترأسه كل من ولي العهد السعودي الأمير سلطان بن عبد العزيز ورئيس الوزراء اليمني عبد القادر باجمال في مدينة المكلا اليمنية.

وقال مسؤولون إن السعودية وافقت على المساعدة في تمويل مشروعات للتنمية في اليمن بقيمة 160 مليون دولار.

وساهم التعاون بين البلدين في مجال الاقتصاد ومكافحة "الإرهاب" بعد هجمات 11 سبتمبر/أيلول 2001 على الولايات المتحدة في الإسراع بترسيم الحدود.

وتشكل الحدود بين البلدين والتي تخترق مناطق قبلية مصدر قلق بوجه خاص بسبب توافر الأسلحة بشكل كبير في المناطق التي لا تزال سيطرة الحكومة اليمنية عليها ضعيفة.

من جهة أخرى استبقت اليمن زيارة ولي العهد السعودي للبلاد بالإعلان عن تعويلها على المملكة للانضمام إلى مجلس التعاون الخليجي. وقال رئيس الوزراء اليمني إن "المملكة قاطرة اليمن لمجلس التعاون لدول الخليج".

ويتطلع اليمن إلى أن يصبح عضوا في المجلس الذي قبل عام 2001 انضمام صنعاء إلى أربعة مجالس وزارية تقنية (التربية والشؤون الاجتماعية والصحة والرياضة).

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة