قتيلان وسبعة معتقلين بعملية سان دوني الباريسية   
الأربعاء 1437/2/7 هـ - الموافق 18/11/2015 م (آخر تحديث) الساعة 20:16 (مكة المكرمة)، 17:16 (غرينتش)
قال وزير الداخلية الفرنسي برنار كازنوف إن شخصين على الأقل قتلا واعتقل سبعة في العملية الأمنية التي نفذتها قوات النخبة اليوم في ضاحية سان دوني (شمال باريس واستهدفت شقة يعتقد بأنها تؤوي متورطين في هجمات الجمعة الماضي.

وكانت الشرطة أفادت -في وقت سابق- بأن مسلحين قتلا، أحدهما امرأة فجرت سترتها الناسفة، والثاني مشتبه به لم تحدد هويته بعد، كما اعتقل سبعة مشتبه بهم، وأصيب خمسة من رجال الشرطة، في العملية التي نفذتها فجر اليوم واستمرت سبع ساعات.

وقال الناطق باسم الحكومة ستيفان لوفول -في وقت سابق- إن الشرطة اعتقلت جميع المستهدفين من العملية، ولكنه لم يكشف ما إذا كان بينهم المتهم الأول في هجمات باريس البلجيكي عبد الحميد أبا عود (28 عاما) الناشط في تنظيم الدولة الإسلامية.

وكان البلجيكي المنحدر من المغرب غادر إلى سوريا عام 2013 للانضمام إلى تنظيم الدولة، وأصبح من أبرز وجوه دعايته تحت اسم "أبو عمر البلجيكي"، ولم يعرف ما إذا كان أبا عود بين الذين قتلوا أو اعتقلوا خلال العملية.

هجوم آخر
وقال مصدر قريب من التحقيق لرويترز "كانت قوات الشرطة تبحث عن إرهابيين كانوا يجهزون لشن هجوم آخر، استنادا إلى معلومات أجهزة مكافحة الإرهاب (في الداخل) وفي الخارج". وأضاف المصدر أن "المجموعة الجديدة كانت تخطط لمهاجمة حي لا ديفونس (حي المال والأعمال)".

video

وقال مراسل الجزيرة في باريس محمد البقالي إن من بين المعتقلين صاحب المنزل الذي تحصن به المسلحون، وأشار إلى أن قوات الشرطة بعد نحو ست ساعات على بدء عمليتها وسعت نطاقها إثر ورود أنباء عن تمكن أحد المسلحين المحاصرين من الفرار أو تحصنه في مكان آخر بالمنطقة.

وأوضح أن قوات الأمن شنت عملية تمشيط وبحث دقيقين، وسط مخاوف من أن تكون الشقة التي تحصن بها المسلحون مفخخة، خاصة أن المصادر الأمنية تحدثت عن استهداف أبا عود.

ضاحية شعبية
ووقعت العملية وسط هذه الضاحية الشعبية الواقعة عند الأطراف الشمالية للعاصمة على أقل من كيلومتر من ملعب فرنسا الذي استهدفته إحدى الهجمات التي أوقعت في 13 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري ما لا يقل عن 129 قتيلا وأكثر من 350 جريحا، وتبناها تنظيم الدولة.

من جانب آخر، أعلنت وزارة الداخلية الفرنسية تنفيذ 118 عملية دهم الليلة الماضية أسفرت عن اعتقال 25 شخصا وحجز 34 قطعة سلاح.

وبذلك يرتفع عدد المداهمات التي نفذتها الشرطة الفرنسية منذ هجمات الجمعة إلى 414 عملية دهم تم خلالها إيقاف ستين شخصا وحجز 75 قطعة سلاح، بينما بلغ عدد حالات الإقامة الجبرية التي تم تنفيذها 118 حالة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة