"مان إن بلاك"بصدارة إيرادات الأفلام بأميركا   
الاثنين 1433/7/8 هـ - الموافق 28/5/2012 م (آخر تحديث) الساعة 16:32 (مكة المكرمة)، 13:32 (غرينتش)
ويل سميث (يمين) وجوش برولين من أبطال فيلم "مان إن بلاك" (الأوروبية)

أقصى الجزء الثلث من فيلم "مان إن بلاك" فيلم "ذي أفنجرز" عن صدارة شباك التذاكر في أميركا الشمالية وفقا للأرقام الصادرة عن شركة "إكزيبيتور ريليشنز" محققا 55 مليون دولار في الأيام الثلاثة الأولى من عرض الفيلم، وهو من بطولة ويل سميث وتومي لي جونز، وانضم إليهما في هذا الجزء جوش برولين.

وتدور أحداث الفيلم -وهو من فئة الخيال العلمي وإخراج باري سوننفيلد- حول مؤسسة سرية تعمل على الأرض من الكائنات الغريبة، وعرض الجزء الأول من سلسلة "مان إن بلاك" (رجال يتشحون بالسواد) عام 1997، والجزء الثاني عام 2002.

وبعد تربعه طويلا على قائمة أعلى الإيرادات وتحقيقه أرقاما قياسية، تراجع فيلم "ذي أفنجرز" (المنتقمون) مع أبطاله الخارقين المعروفين إلى المرتبة الثانية في أسبوعه الثالث محققا 37 مليون دولار.

والفيلم هو أكثر أفلام أستديوهات والت ديزني تحقيقا للعائدات، مع مداخيل إجمالية تجاوزت 1.29 مليار دولار، وهو الفيلم الرابع عالميا في هذا المجال في تاريخ السينما. وحلّ في المرتبة الثالثة فيلم "باتل شيب" الذي حقق 10.75 ملايين دولار في أسبوعه الثاني.

أما في المرتبة الرابعة فجاء فيلم "ذي ديكتيتور" من بطولة ساشا بارون كوهين بـ9.6 ملايين دولار في أسبوعه الثاني. واحتل المرتبة الخامسة فيلم الرعب "تشرنوبيل داياريز" عن مجموعة من السياح يقومون بجولة كارثية في مدينة الأشباح بريبيات في أوكرانيا، التي هجرت بعد الكارثة النووية في ثمانينيات القرن الماضي. وقد حقق الفيلم ثمانية ملايين دولار في أول عرض له.

وجاء في المرتبة السادسة فيلم تيم بورتون الجديد من بطولة جوني ديب "دارك شادوز" محققا 7.5 ملايين دولار، متقدما على "وات تو إكسبكت وين يو آر إكسبتينغ" بعائدات بلغت 7.1 ملايين دولار في المرتبة السابعة.

وحلّ في المرتبة الثامنة "ذي بيست أكزوتيك ماريغولد هوتيل" الذي جمع 6.3 ملايين دولار. أما المرتبة التاسعة فكانت من نصيب فيلم الخيال العلمي "هانغر غيمز" بـ2.2 مليون دولار، ليصل مجموع إيراداته إلى 395 مليون دولار في أميركا الشمالية. وفي المرتبة العاشرة جاء فيلم "ثينك لايك أمان" الذي يتناول صعوبة العلاقات بين الرجال والنساء بإيرادات بلغت 1.4 مليون دولار.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة